عربي وعالمي

ليبرمان: “يجب التحدث مع الفلسطينيين عن طريق البنادق والطائرات فقط”

في ردة فعل عنيفة على صفقة تبادل الأسرى التي أُعلن عنها مؤخرا بين إسرائيل وحماس، هاجم رئيس حزب (إسرائيل بيتنا) ووزير الخارجية أفيغدور ليبرمان المعروف بشدة تطرفه الصفقة قائلاً: “يحظر التحدث مع الإرهاب،  ويجب التحدث مع هؤلاء الأشخاص فقط عن طريق فوهة (بندقية) أم-16 أو (طائرات) اف-16”.
وتابع: “للأسف، أغلبية الوزراء أيدوا الصفقة لأن هذه هي الطبيعة البشرية وكانت هناك ضغوطاً إعلامية وشعبية والجميع يريدون أن يظهروا جيدون وجميلون ولطفيفين”، معتبراً أن “أن “هذه الصفقة تفكك كل ما بنيناه وإسرائيل هي التي علمت العالم على عدم إجراء مفاوضات مع الإرهاب والآن نحن نتراجع”.
وأضاف ليبرمان أنه “كان ينبغي عمل كل شيء من أجل إعادة (الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة) غلعاد شاليط بعملية عسكرية وكان يجب تمرير رسالة (إلى حماس) بأن أحداً منهم لن يبقى على قيد الحياة، لا (رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل) هنية ولا بطيخ وأن إسرائيل ستصفي كافة المسؤولين عن إختطاف شاليط فرداً فرداً وليكن ما يكون”.
يذكر أن رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) يورام كوهين قال للمراسلين العسكريين الإسرائيليين غداة إقرار حكومة إسرائيل صفقة التبادل، إنه لم يكن بالإمكان تحرير شاليط من خلال عملية عسكرية.
Copy link