عربي وعالمي

قيادي كردي: تصريحات النجيفي بشأن السنة تعني تقسيم العراق

تصريحات رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي الذي وصف فيها السنة في العراق بأنهم يشعرون أنهم مواطنون من الدرجة الثانية، متوقعاً أن يطالبوا بإنشاء أقاليم جغرافية، نظر إليها البعض على أنها تأييد على إقامة أقاليم سنية في العراق، إذ رجح القيادي الكردي محمود عثمان اليوم أن يكون رئيس البرلمان أسامة النجيفي مؤيدا لتشكيل إقليم سني خاصة وإنها تكررت على لسانه لأكثر من مرة، معتبرا أن تصريحاته الأخيرة تمثل ضغطا على الحكومة لتحقيق الشراكة، مشيراً إلى أن تصريحات النجيفي بهذا الشأن تمثل رسالة للأمريكان بشأن تخوفهم من التهميش الذي تشعر به الطائفة السنية”.
كما اعتبرت النائبة عن القائمة العراقية ناهدة الدايني أن تصريحات النجيفي هي للضغط على الحكومة ودفعها للاهتمام بالسنة وعدم تهميشهم، فيما أكدت أن القائمة العراقية ترفض الدعوات المطالبة بإقامة أقاليم جغرافية للسنة كونها بداية لتقسيم العراق.
وكان رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي اعتبر، أمس الجمعة، في تصريحات نقلتها قناة بي بي سي البريطانية خلال زيارة يقوم بها إلى العاصمة لندن، أن السنة في العراق يشعرون أنهم مواطنون من الدرجة الثانية، متوقعاً أن يطالبوا بإنشاء أقاليم جغرافية، فيما أكد أن الصراع بين إيران والسعودية يؤثر على الاحتقان الطائفي في العراق.
Copy link