برلمان
(تحديث15).. "السيادة للأمة"

البراك والمسلم : قبة عبد الله السالم لن تجمعنا بالقبيضة

(تحديث 15) استشهد النائب مسلم البراك بخطاب موجه إلى من ديوان رئيس الوزراء إلى وزارة الخارجية يطلب تسليم السفير ضرار الرزوقي مبلغ مليوني فرنك تحت حساب رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد. 

(تحديث14) أصر المتظاهرون على استكمال مسيرة سلمية في اتجاه مجلس الوزراء، في حين أغلقت الشوارع بالكامل أمام مجلس الأمة مع وجود حاجز من رجال الداخلية.


إضافة إلى ذلك أكد النائب فيصل المسلم على تقديم الاستجواب الأسبوع القادم عن الايداعات المليونية والتحويلات المصرفية بدلا من غداً الخميس لإضافة محور التحويلات الخارجية الذي كشف عنه البراك.

(تحديث13) قام المشاركون في أربعاء سيادة الأمة بمسيرة رمزية نحو مجلس الأمة المواجه لساحة الإرادة، وبعد ذلك فضوا تجمعهم.

(تحديث12) أكد النائب مسلم البراك أن الجلوس في البيوت أشرف لنا من الجلوس مع الراشي والمرتشي في قاعة واحدة، وقال: “العام 2008 شهد تحويل 18 مليون استرليني،مليوني يورو، ثمان ملايين دينار كويتي، مليون ونصف المليون درهم، وبمعدل 147 عملية تحويل كل 3 أيام، وفي العام 2007 تم تحويل 18مليون فرك، ومليون ونصف المليون دولار11مليون درهم، خمسة ملايين يورو ، لا يعلم اين ذهبت، يقال مساعدات انسانية”.

وأضاف البراك: “في المجلس القادم وليس هذا المجلس الفاقد للشرعية، سنحول المحمد لمحكمة الوزراء بجريمة سرقة الكويت وفي العام 2010 تم تحويل 7 ملايين جنيه استرليني، و4 ملايين يورو، و7 ملايين دينار، و500 ألف فرنك”.


(تحديث11) قال النائب مسلم البراك: “في يوم واحد بعثت 4 تحويلات بقيمة مليون فرنك ومليون يورو و350 ألف دولار و200 ألف دينار”.

وأكد البراك: “قام خالد عبدالسلام الوكيل المالي لرئيس الوزراء باجراء 485تحويلا مشبوها منها410 للندن و 161لسويسرا ونيويورك”، وأضاف: “جميع التحويلات تستلم من قبل 3 مسؤولين بالخارجية وعدد التحويلات 485 عن طريق مكتب الرئيس منذ 2006 حتى شهر أغسطس من العام الحالي”.


وأشار أنه لن يتعامل بعد الآن مع المحمد، وانتهت العلاقة بينهم، “وأقول لكل من يتعاون مع المحمد بأن الشعب الكويتي سوف ينتقم منكم”.

(تحديث10) يعرض النائب مسلم البراك في ساحة الإرادة صور التحويلات المليونية من وزارة الخارجية لحساب ناصر المحمد.

(تحديث9): قال النائب مسلم البراك: “ناصر المحمد يأكل من اللحم الحي للشعب، الله يرحم صباح السالم وجابر الأحمد وسعد العبدالله ويطول في عمر صباح الأحمد، عدد الحضور تجاوز الـ 15 ألفاً وأتمنى من وزير الداخلية أن ينقله بكل أمانة لصاحب السمو، وبإذن الله سيقال ناصر المحمد”

وأضاف البراك:” باسم الأمة وباسم الأحرار، نقولها بصوت عالٍ، ناصر المحمد طباخ السم ولايوجد في الكويت أفسد منه”

 شاهد الإثباتات التي بحوزتي هو استقالة محمد الصباح، وياوزير بالوكالة استعد فأنت لست بعيداً عن المنصة، ومحمد الصباح انسجم مع تصريحاته عندما قدم استقالته وحافظ على سمعته وسمعة والده الطيبة. 

وتابع البراك: “التحويلات المالية لأربعة رؤساء حكومات كويتية لاتعادل 10% من تحويلات المحمد”. 

(تحديث8) عرض النائب فيصل المسلم شيكين بأرقامهما التسلسلية مقدمة من رئيس الوزراء لنائبين حاليين أحدهما بقيمة 250 ألف والثاني 240 ألف دينار.


وقال المسلم: “تزايدة قيمة المصروفات الخاصة والسرية من 5 ملايين إلى 100 مليون دينار دون حسيب أو رقيب وكثير حذروني أن أكشف عن الشيكين الصادرين من رئيس الوزراء وأقول الله خير حافظاً وهو أرحم الراحمين”.
وأضاف: “النائب أحمد السعدون اختاره أهل الكويت 10 مرات والآن يتطاول عليه الأوباش، إن رئيس الوزراء في عهده سرق البلد من أقصاه إلى أقصاه وسرق الوقود والتراب وغيرها، ولما كشفت الشيكات اتجهوا للإيداعات المليونية، وهذا نهج فاسد سنتخلص منه قريبا”.
واشار ألى أن أحد الخيارات مقاطعة مجلس الامة بعدما أصبحوا 16 قبيضا، وقال: “يا صاحب السمو لن نقبل وجود ناصر المحمد بقاعد عبد الله السالم وهذا المجلس لا يشرفنا، وسوف نسترجع مجلس الأمة لانه بيت الأمة”.


(تحديث7) تجاوز الحضور لحد الساعة العشرة آلاف مشارك.

(تحديث6) قال فهيدالهيلم: “الليلة مختلفة جداً لأن الجمهور أتى ليرى المستندات، للنائبين المسلم والبراك..نحن اليوم نمر في حدث فارق هناك رشاوي ومرتشيين ولكن هناك من شكك بالراشي واقول ان كنت مشكك ارجع لاستجواب النائب فيصل المسلم، الناس على دين ملوكهم وعلى رؤساء الحكومات ونحن كشعب لن نسمح بهذه المهازل من الحكومة والاستجواب القادم هو المحك”.


وأضاف: “الرشاوى ليس بالمال بل بالمناصب، من الاولى من وزير الخارجية حينما قال لن أكون ضحية فساد بل كان من الأولى ألا تكون شريك لهذه الحكومه الفاسدة، الكويت حر وبلد الاحرار فليصرح من كان لديه شيء من اجل الكويت”.

وأكد أنه لا يجب أن نجامل من أجل الكويت و”نقول لناصر المحمد 11 استجواب لم تستطيع مواجهته دلالة على الضعظ وأنك لست أهل لهذا المصب..سنحتفي قريباً معكم برحيل هذه الحكومة”.


إضافة إلى ذلك قال محمد الدلال: “منع وزارة الاعلام القنوات التلفزونية من نقل وقائع ساحة الإرادة وصمة عار وتجاوز خطير لحرية الراي والتعبير ومخالفة جسيمة للدستور”.


فيما أكد أحمد منور من السور الخامس: “نحن السور الخامس نبارك هذا التجمع، ونقول للنواب الذي توقعنا ان يكونوا اسوداً وللاسف ظهروا لنا خانعيين وفاسدين ونقول لهم تباً لكم وسينبذكم التاريخ، ندعوا كل من يرفض هذا الحكومة ان يطلع من سور بيته ويشارك كل الاعتصامات ليقولوا يسقط ناصر المحمد”.

(تحديث5) قال مشاري العصيمي في التجمع: “مساء الخير للجميع والخير بقبال لما شفت الشباب وأهل الكويت كلها حاضرين لانتشال الفساد والعهر السياسي ولما يشيلون بعض القنوات معناها انهم متعورين..اليوم أمام هذا الخزي العار بصمت مجلس الوزراء من بدايت الفضيحة بعد ماحدد بيانه بالفضيحة”.


وبعد انقطاع الكهرباء تحدث العصيمي بدون مكرفون، وأشار أن “حكومة ترشي نواب لاتستحق البقاء ووزير الخرجيه اتخذ القرار الصحيح”.

إلى ذلك قال حمدالمطر: “هذا الحضور الي احنا نبيه ومحتاجينه..اليوم لا نقبل بأنصاف الحلول ولا نقبل “بحيث المبدأ”، نبي مواقف رجال ولا نريد نساء بمواقف رجال”.

وأضاف: “المأزمين التي قالتها الحكومة تجاه المعارضه الشعب وقف خلفهم لأنهم صادقين..ومنظر الدكتور عبيد الوسمي لا يغيب عن فكري وعليه تدمع عيني”.

وبين “رسالة الي الأسرة الحاكمة دستور 62 جمعنا معكم بالورق ونحن قبل ذلك كانت من أي شي نحن معكم، عليكم ان تحترموا الشعب ونحن نشيد بالرغم من تأخر القرار الا انه نشيد بوزير الخارجية، ورسالتي للامير انا أدرس في كلية الهندسة والطلاب محبطين من عدم المساواة ياطويل العمر احنا اقرب للشعب والشعب مستاء من ناصر المحمد وانظر لنا بعين ابو السلطات لا بعين الطامعين والمستشاريين الذي يطمعون بكل شي اسمع صوت الشعب ياطويل العمر”.

(تحديث 4): أكد النائب جمعان الحربش أن استقالة الشيخ محمد الصباح من هذه الحكومة موقف مشرف ومكسب كبير للشعب الكويتي في حربه على الفساد ونموذج راق يقدمه أحد أقطاب الأسرة بانحيازه للشعب والدستور ولن ينسى الشعب له هذا الموقف.
إلى ذلك قال النائب عبد الرحمن العنجري: “نتمنى من الشيوخ الوزراء وكذلك بقية الوزراء التضامن مع وزير الخارجية المستقيل بتقديم استقالاتهم”.


(تحديث3) حضر كل من النواب أحمد السعدون وفيصل المسلم وناجي العبدالهادي ومبارك الوعلان وخالد الطاحوس حتى الآن.

(تحديث2) كتب المحامي والكاتب محمد الجاسم على علم الكويت في ساحة الإرادة “الحرية قيمة تؤخذ ولا تمنح”.

بلغ المنظمون اللواء مصطفى الزعابي عن إحدى النساء حاولت تشتيت الحضور وحاولت السب والقذف، وهو ما دعا الزعابي إلى إعطاء الأمر بإخراجها احتراماً واقتناعاً منه بأن ما حصل منها غير لائق.

(تحديث1) بدأ التواجد الأمني مبكراً في ساحة الإرادة، التي تشهد حضوراً جماهيراً كبيراً جاء للمشاركة في التجمع الشعبي تحت عنوان “السيادة للأمة”.

(السيادة للأمة) عنوان التجمع الشعبي الذي ستشهده ساحة الإرادة بدءاً من الساعة السابعة مساء اليوم.. وهو استكمال لتجمعات سابقة كان محورها واحداً لكنها حملت مسميات مختلفة.

وما يميز تجمع اليوم الذي يتوقع أن يشهد حضوراً حاشداً هو ما وعد به النائبان مسلم البراك وفيصل المسلم بكشف عدد من الوثائق،  حيث أكد البراك أن لديه مستندات تدين وزارة الخارجية وتثبت تورطها بتحويلات مالية إلى رئيس الوزراء بملايين الدنانير عبر سفارات الكويت في الخارج، الأمر الذي أجبر وزير الخارجية على تقديم استقالته، أما النائب فيصل المسلم فقال إن لديه وثائق تبث تحرير شيكات من رئيس مجلس الوزراء لنواب أثناء عضويتهم في المجلس.  

Copy link