رياضة

رئيس برشلونة الأسبق نادم على التفريط بـ مورينيو

رئيس نادي برشلونة الأسبق “جوسيب لويس نونيز” أشار إلى أنه نادم على تفريطه بالمدير الفني البرتغالي لريال مدريد “جوزيه مورينيو” عندما كان في الجهاز الفني لبرشلونة يعمل مترجماً ومساعداً للمدربيّن الإنجليزي “بوبي روبسون” والهولندي “فان غال”، معتبراً ذلك خطأ فادحاً في التفريط بهذا المدرب الذي وصفه بالشخص الرائع.
وقال “نونيز” في تصريحات إذاعية لراديو كتالونيا، إن “مورينيو” نجح بشكل كبير مع برشلونة بعدما فاز ببطولتي الدوري الاسباني، الأمر الذي جعل “نونيز يستشعر بموهبة تدريبية فذة للبرتغالي.
وتابع أنه على يقين لو بقى “مورينيو” على رأس الإدارة الفنية لبرشلونة، فإنه كان سيتوج بالعديد من الألقاب والكؤوس مع الفريق الكتالوني، مستذكراً في الوقت ذاته ذكريات جميلة جمعتهما حينما عملا سوياً في برشلونة.
تصريحات “نونيز” تأتي في الوقت الذي لا يتمتع لاعبو وجماهير برشلونة بعلاقة جيدة مع “مورينيو”، والذي أشعل المنافسة الإسبانية بتصريحاته المثيرة تجاه الخصم الكتالوني بعد أن أشرف على تدريب ريال مدريد، لدرجة أن لاعبي برشلونة اتهموا “مورينيو” بتدمير الكرة الاسبانية.
Copy link