منوعات

فتوى أزهرية: الزواج من فلول مبارك.. حرام

بعد فتواه بحرمة التصويت لفلول نظام الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك، أصدر الشيخ عمر أحمد سطوحي الأمين العام للجنة العليا للدعوة الإسلامية بالأزهر فتوى بحرمة الزواج من فلول مبارك حيث أكد أنه “لا يجوز لأي مصري أن يزوج ابنته لأي من أعضاء الحزب الوطني المنحل”.


وبرر الشيخ فتواه قائلاً “لأنهم غير أمناء، ومضيعون للأمانة، فإذا كانوا قد ضيّعوا أمانة الشعب كله وأفسدوا الحياة في مصر التي أكلوا من ترابها وعاشوا على أرضها وشربوا من مائها واستظلوا بسمائها.. فمن السهل عليهم أن يضيعوا أمانة الأسرة والزوجة”. واستدل على ذلك عندما سئل سيدنا عثمان رضي الله عنه عن مواصفات الزوج الذى يريد الزواج من فتاة، فقال لأبيها: زوجها لتقى، فإن أحبها أكرمها، وإن كرهها فلن يظلمها.


وكان الشيخ سطوحي قد أفتى بحرمة الانتخاب أو التصويت لكل من كان عضوا بالحزب الوطني في الانتخابات القادمة لمجلسي الشعب والشورى سواء سمح لهم بالدخول على أنه لا يجوز لأي مصري غيور على دينه ووطنه ويحب مصر أن يصوت لأمثال هؤلاء، وخاصة لمن أثبتت التحقيقات والقضاء أنهم أفسدوا الحياة السياسية وأظهروا مصر أمام العالم بصورة سيئة.


واعتبر الشيخ كل من يصوت لصالحهم “خائنا لوطنه”، مطالبا الشعب بالانتباه لكل ذلك، وأن يلتزم بقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين”.


وأشار إلى أن هناك الشرفاء في مصر من هم أعظم منهم خلقا وأحسن أمانة يمثلون هذا البلد، وينوبون عن الشعب في قضاء حوائج الناس، بعد أن ثبت عجز السابقين في تحقيق مطالب الشعب بعد أن أخذوا أصواتهم خلسة وخداعا.

Copy link