عربي وعالمي
صالحي طالب بتوضيح مصير الإمام المغيب موسى الصدر

إيران ترحب بـ«انتصار الشعب المسلم.. والتحرير الكامل» لليبيا

في برقية وجهها الى رئيس “المجلس الوطني الإنتقالي الليبي” مصطفى عبد الجليل، رحّب وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي بـ”انتصار الشعب المسلم الليبي والتحرير الكامل لهذا البلد”، كما أفادت وكالة “مهر” الإيرانية للأنباء.


وعبّر صالحي أيضاً عن أمله في أن يتمكن الليبيون من ممارسة “سيادتهم الوطنية وإقامة نظام يرتكز على الديمقراطية الدينية مع الحفاظ في الوقت نفسه على استقلال واستقرار البلاد دون أي تأثير وتدخل للقوات الأجنبية”.


وطالب صالحي أيضا مساعدة “المجلس الوطني الانتقالي” لتوضيح مصير الإمام المغيب موسى الصدر الذي فقد أثره في ليبيا عام 1978.


يشار إلى أنَّ الصدر، الشخصية الشيعية البارزة، قد شوهد للمرة الأخيرة فى 31 أغسطس 1978 فى ليبيا التى كان يزورها بدعوة من القذافى يرافقه الشيخ محمد يعقوب والصحفى عباس بدر الدين.. وبحسب نظام القذافى فإن الثلاثة غادروا طرابلس متوجهين إلى إيطاليا.

Copy link