منوعات

فرنسا تجند مراهقيها للحفاظ على أخلاقهم

تعتزم الحكومة الفرنسية إخضاع الشباب فى سن المراهقة من مرتكبى الجرائم لفترة تجنيد فى صفوف الجيش لإصلاح وتهذيب أخلاق هؤلاء الشباب صغير السن الذى يعفيه القانون الفرنسى من العقوبات التى تطبق على المجرمين البالغين.
وذكرت صحيفة “ليبراسيون” الفرنسية أن الرئيس الفرنسى نيكولا ساركوزى أعلن أن حكومته اليمينية سوف تعيد الحياة لمشروع قانون يخضع الأحداث والمراهقين للخدمة الوطنية فى عدد من المعسكرات التابعة للقوات المسلحة الفرنسية.
يشار إلى أن تزايد معدلات ارتكاب الجرائم بين الشباب صغير السن فى فرنسا لا سيما تعاطى المخدرات واغتصاب الفتيات والسرقة تعد من المظاهر التى تؤرق المجتمع الفرنسى.
Copy link