محليات

الصبيح: نسعى لنشر ثقافة السلامة الغذائية بين الأجيال القادمة

أعلن مدير عام بلدية الكويت المهندس احمد الصبيح عن أن اهتمام البلدية بمراقبة ومتابعة سلامة الاغذية من خلال توعية وتثقيف الجيل القادم بضرورة الانتباه إلى مفهوم سلامة الاغذية سواء منتهية الصلاحية أو غير الصالحة للاستخدام الادمي للمحافظة على الصحة العامة ومكافحة الجشع المادي لبعض التجار.



وقال الصبيح: “إن البلدية حريصة على نشر الوعي الغذائي بين الشباب والطلاب لحمايتهم من مخاطر تناول الاغذية الفاسدة وطريقة تخزين المنتجات الغذائية وطرق الاحتفاظ بها سليمة ضمن درجات حرارة معينة وذلك عبر الندوات والمحاضرات سواء في المدارس او خارجها ومن خلال الجولات الميدانية”.



وأوضح ان أهم تلك القنوات يبدأ بغذاء الطالب الصحي داخل المدرسة ومتابعة المقاصف المدرسية والتجديد المستمر بمواصفات الاغذية للتأكد من صحة الوجبات المقدمة الى الطلاب اثناء اليوم الدراسي ومطابقاتها للمواصفات المطلوبة.



من جانبه قال مدير ادارة التدقيق ومتابعة خدمات البلدية في فرع بلدية محافظة مبارك الكبير عيد السمري ان سلامة الاغذية من ابرز اهتمامات البلدية التي تبذل جهودا وتقيم المحاضرات والندوات لتوعية وحماية المستهلك من المخاطر والمسارات الخاطئة للاغذية وخصوصا بين طلابنا في المدارس.



واشار السمري الى التعاون المتبادل بين الوزارات في هذا الشأن واقامة اجتماعات دورية شهرية بين البلدية ووزارة الصحة للرقابة على المقاصف المدرسية وتوجيه الرعاية الشاملة لابنائنا واعداد تقارير شهرية لتطبيق جميع الشروط الصحية على المنتجات الغذائية.



وشدد على ضرورة اعتماد مواصفات مجددة للاغذية داخل المقصف المدرسي والتأكد من صحة الوجبات المقدمة الى الطلاب اثناء اليوم الدراسي ومطابقاتها للمواصفات المطلوبة.

وبين أهمية التركيز على طلبة المدارس بالتوعية والتوجيه من خلال عرض جميع الطرق والوسائل لمعرفة سلامة الاغذية وكيفية التعرف على المعلبات غير الصالحة والفاسدة وطرق التصرف في تلك الحالات.



واشار الى ندوة اقيمت ضمن اطار فاعليات اليوم العالمي لسلامة الغذاء نظمتها بلدية محافظة مبارك الكبير بالتعاون مع ادارة العلاقات العامة في البلدية بعنوان (سلامة المواد الغذائية) وذلك في مدرسة عيد بداح المطيري المتوسطة وحضور مجموعة من طلابها للاطلاع على كيفية التعرف على الاغذية الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك الادمي.



وتضمنت الندوة عرض فيلم وثائقي عن كيفية التفتيش على المحلات التجارية والمطاعم وطريقة تخزين المنتجات الغذائية وطرق الاحتفاظ بها سليمة تحت درجات حرارة معينة وشرح الطرق والوسائل المستخدمة من قبل مفتشي البلدية لكشف المواد الغذائية الفاسدة وكيفية عمل مخالفات للمحلات التجارية وغلق بعض منها مع تكرار المخالفات.



واكدت مراقب الاعلانات في بلدية محافظة مبارك الكبير بشرى الحيدر خلال الندوة دور البلدية المهم في عمل مثل هذه الندوات التوعوية عن الاغذية الفاسدة وشرح طرق معرفتها من قبل المستهلك العادي.

من جهته استعرض مفتش الاغذية عادل عوض طريقة الاحتفاظ بأي نوع من المعلبات الفاسدة مع حفظ الفاتورة والتبليغ عن المنتج لأي فرع لحماية المستهلك او الاتصال بالبلدية عن طريق الارقام الساخنة والاتصال بفريق بفريق الطوارئ داخل افرع البلدية وذلك على مدار الساعة.



ودعت مفتشة الاغذية سعاد العبدالله الطلاب في الندوة الى الالتزام بما استشفوه خلالها للوقاية من اي اضرار قد تصيبهم اوأسرهم عن طريق الاغذية الفاسدة وتوعية اقرانهم وذويهم للتأكد من المواد الغذائية وخصوصا المعلبة منها ومعرفة طرق التعرف على المعلبات الفاسدة وغير الصالحة للاستهلاك الادمي

Copy link