برلمان
حسين مزيد يستقيل من "العرائض" و "المرافق"

جوهر يعلق عضويته في اللجان البرلمانية: لن أكون شاهد زور على العبث بتقاريرها

أعلن النائب د.حسن جوهر عن تعليق عضويته في لجان مجلس الأمة البرلمانية، رابطاً ذلك بموضوع حسم قضية الإيداعات المليوينة.

موقف جوهر من تعليق عضويته كان منتظراً منذ ما بعد الجلسة الافتتاحية لمجلس الأمة الثلاثاء الماضي، والتي شهدت مقاطعة 19 نائباً لانتخابات اللجان، حيث أعلن في وقت لاحق أنه لم يحسم أمر عضويته، لكنه أعلن أن هذه العضوية معلقة منذ اليوم إلى حين حسم موضوع الإيداعات المليوينة.. كما يأتي هذا الموقف احتجاجاً على محاولات بعض النواب الموالين للحكومة سحب بعض التقارير من تلك اللجان.

وقال جوهر: “لن أكون شاهد زور على العبث بتقارير اللجان البرلمانية وأحذر من أي إجراءات تحقيق أو استدعاء من النيابة العامة أو وزارة الداخلية دون إذن مسبق ودون تقديم طلب رفع الحصانة” منوها إلى أن أي إجراء خلاف  ذلك ستكون له عواقب وخيمة وكارثية وتثير تلاعباً في هذا الملف المخزي.

من جهتة أعلن النائب حسين مزيد عن استقالته من لجنتي المرافق العامة والعرائض والشكاوى، في موقف مشابه لموقف زميله النائب حسن جوهر وهو الاحتجاج على التلاعب بتقارير اللجان ومحاولة سحبها.

Copy link