عربي وعالمي

1500 قتيل يومياً حول العالم جراء العنف المسلح

أظهر رئيس إدارة التنمية والتعاون في الاتحاد السويسري ماتن داهندن في بيان إلى وزارة الخارجية السويسرية أن  نحو 1500 شخص يقتلون يومياً جراء العنف في نزاعات مسلحة حول العالم أو يقضون ضحايا جريمة منظمة أو عمليات قتل متعمد، وأضاف أن “عدد الأشخاص الذين يتوفون لأسباب غير مباشرة للعنف المسلح هو أيضاً مرتفع”.

وفي إشارة إلى الاضطرابات الحالية في مختلف مناطق في العالم، قالت مديرة برنامج الأمم المتحدة للتنمية هيلن كلارك إن البطالة في صفوف الشبان، وتركز الثروة في أيدي البعض، وكذلك إقصاء فئات بكاملها من السكان عن التنمية، بالإضافة إلى الحصول بسهولة على الأسلحة؛ من شأنه كله أن “يؤدي إلى دوامة عنف خطيرة”.

وأوضحت أنه في اميركا الوسطى وحدها تقدر كلفة أعمال العنف المسلح بنحو 6.5 مليارات دولار سنوياً، أي 7.3% من إجمالي الناتج القومي الداخلي، وذلك على حساب الموارد المخصصة للصحة والتربية.

وأشارت إلى أن ربع حالات الوفيات نتيجة العنف المسلح تسجل في 14 دولة. وتعتبر السلفادور من الدول التي تسجل فيها أعلى نسبة عنف مع أكثر من 60 قتيلاً يومياً لكل مئة ألف نسمة.

وقالت أيضاً إن كلفة العنف المسلح تقدر بـ160 مليار دولار سنوياً.

Copy link