عربي وعالمي

وفد النظام السوري يغادر الدوحة دون رد على المبادرة العربية

خرج ممثلو النظام السوري من اجتماع الدوحة ( حيث عقد الاجتماع الوزاراي العربي) دون إعطاء رد على المبادرة العربية المتعلقة بحل الأزمة القائمة في سوريا بين الشعب ونظام الحكم فيه.


وكانت دول الخليج تقدمت مبادرة لحل الأزمة السورية, وعقد الاجتماع الوزاري العربيفي العاصمة القطرية الدوحة حضره وفد سوري ترأسه ووليد المعلم زير خارجية، لكن هذا الوفد خرج من الاجتماع من دون إعطاء رد رسمي على الورقة التي قدمتها اللجنة الوزارية العربية.

وتوقفت دمشق عند الاشتراط الزمني لعملية وقف العنف، الذي حمّلت ورقة الجامعة السلطات السورية وحدها المسؤولية عنه.
وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي قد أشار إلى أن خطة اللجنة الوزارية العربية نصت على ضرورة وقف العنف وسحب الآليات العسكرية من المدن، وعلى بدء مؤتمر للحوار الوطني في القاهرة.

يأتي ذلك في وقت قال فيه الرئيس السوري بشار الأسد إن زلزالاً سيضرب المنطقة في حالة تدخل الغرب في بلاده.
من جهة أخرى أعلنت هيئة الثورة السورية أن 13 قتيلا سقطوا يوم الاثنين 31 أكتوبر/تشرين الأول برصاص قوات الأمن في سورية.

Copy link