منوعات

العبيكان: لا دليل على وجوب الأضحية ويجوز لغير القادر تركها

الشيخ عبدالمحسن العبيكان المستشار في الديوان الملكي السعودي أكد أن الاضحية سنة مؤكدة على الصحيح من أقوال أهل العلم، وإن كان هناك من ذهب لوجوبها، ولكن الوجوب ليس عليه دليل صحيح، موضحا أنه بما أن الضحية سنة مؤكدة يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها، فليس هناك حرج على من لم يستطيع أن يجد ثمن هذه الأضاحي في هذه الأيام التي ارتفع كثيرا، فلا حرج عليه أن لا يضحى.

ودعا العبيكان لإيجاد حل للارتفاع غير المبرر في الأسعار، وقال إنه يجب البحث في أسباب هذه الزيادة وكيف نتجاوز ذلك.
 
وعن سنة تقسيم الاضحية لثلاث، قال الشيخ إن ذلك مستحب ومن الأفضل أن يقوم المضحى بذلك بنفسه، ولكن يجوز أيضا أن يضحى الشخص دون أن يأكل من الأضحية، مشيرا إلى أن النبي “صلى الله عليه وسلم” أهدى هديا لم يأكل منه شيئا، موضحا أنه ليس هناك ما يمنع من دفع الأضحية للفقراء كاملة.
 
وتشهد أسعار المواشي ارتفاعا قياسيا مع اقتراب عيد الأضحى في بلدان العالم العربي، نطرا لارتفاع الطلب عليها وسط توقعات بأن تستمر الزيادة حتى نهاية عيد الأضحى. وفي بعض الدول العربية وصلت أسعار بعض أنواع الأغنام إلى أكثر من خمسمئة دولار أمريكي.

Copy link