منوعات

وداعاً غرينتش

تجري مباحاث بين خمسين عالما من بلدان مختلفة في جلسة مغلقة في شمالي غرب لندن برعاية أكاديمية العلوم البريطانية “رويال سوسايتي” لمناقشة تعريف جديد للتوقيت، بحيث يصبح توقيت غرينتش في طي النسيان.
وتثير هذه المسألة الصحافة البريطانية، فبحسب صحيفة صنداي تايمز سوف تخسر بريطانيا توقيت غرينتش الذي شكل “لأكثر من 120 عاما رمزا لدور بريطانيا في عهد الملكة فيكتوريا كقوة عظمى”.
وكان توقيت غرينتش الذي سمي تيمنا بخط الطول الذي يمر بمدينة غرينتش في لندن قد اعتمد مرجعا عالميا في مؤتمر عقد بواشنطن سنة 1884.
ويقضي التعريف الجديد للوقت بالتخلي كليا عن التوقيت “الشمسي  الذي يستند إلى دوران الأرض ويقيسه علماء الفلك منذ أكثر من 200 سنة بالاستناد إلى خط غرينتش.
وقد توقف العالم منذ أربعين سنة عن اعتماد توقيت غرينتش مع أنه يبقى التوقيت الرسمي في بريطانيا ولا يزال يعد مرجعا في تحديد الوقت.
Copy link