عربي وعالمي
مؤكداً للوفد النسائي المصري: «لن نشعر بالغربة بينكم»

نجاد: مصر وإيران واحد.. والنصر قريب إن شاء الله

خلال لقائه الوفد النسائى المصرى الذى يزور طهران حاليا، أعرب الرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد، اليوم الخميس، ، عن حبه وتعلقه الشديد بمصر، مكررا عبارة “إننا نحبكم كثيراً”.
 
نجاد خرج عن الأعراف الدبلوماسية المسموح بها، وجلس أكثر من الوقت المحدد له مع الوفد، وهو يقول “أنتم منا ونفرح لفرحكم ونحزن لحزنكم”، مؤكداً “كونوا على يقين أن المستقبل لنا والنصر قريب إن شاء الله”، كما أرسل رسالة تحية وحب وود إلى الشعب المصرى بكل أطيافه رجاله ونسائه وصحفييه وعلمائه وشبابه، معرباً عن أمله أن تكون هناك علاقات ثقافية وعلمية جيدة مع مصر.

وتساءل نجاد: هل شعرتم بالغربة وأنتم بايران؟ وقال نحن كذلك لن نشعر بالغربة بينكم، نحن وطن واحد، و”مصر وإيران واحد”.

Copy link