رياضة

السيتي يبقى في القمة.. وفوز غير مقنع لليونايتد.. وآرسنال يواصل الانتصارات

حقق مانشستر يونايتد الذي كان يحتفل بمرور 25 عاماً على تولي السير “اليكس فيرجسون” تدريبه فوزاً غير مقنع على ضيفه سندرلاند 1-0 في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب “اولدترافورد” أمس السبت في افتتاح المرحلة الحادية من الدوري الإنجليزي.
وقدم مانشستر عرضاً سيئا للغاية، حتى أن الهدف الذي سجله جاء من قبل مدافعه السابق “ويس براون” الذي خدع حارس مرماه، إثر ركلة ركنية وكرة مشتركة بينه وبين “داني ويلباك” في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.
وجاء أداء مانشستر بطيئاً للغاية/ وعلى الرغم من سيطرته على مجريات اللعب، فإنه لم يتمكن من تهديد مرمى حارس سندرلاند إلا فيما ندر. ولم تتغير الأمور في الشوط الثاني حيث تدخل حارس سندرلاند مرتين أمام “روني” و”باتريس إيفرا” في هجمة واحدة.
ورفع مانشستر رصيده إلى 26 نقطة، وبقي على بعد 5 نقاط عن جاره المتصدر مانشستر سيتي الذي عانى كثيراً لتخطي مضيفه كوينز بارك رينجرز العائد إلى الاضواء 3-2.
منح “جاي بوثرويد” التقدم لكوينز بارك رينجرز بضربة رأسية من مسافة قريبة، إثر ركلة حرة جانبية انبرى لها “جوي بارتون”، وأسكن الكرة على يسار الحارس “جو هارت” (28). وأدرك البوسني “أدين دزيكو” التعادل عندما تلقى كرة من “جيمس ميلنر” فتوغل داخل المنطقة، وتلاعب بأكثر من مدافع قبل أن يسددها بيمناه زاحفة من مسافة قريبة على يمين الحارس “باتريك كيني” (43)، رافعاً رصيده إلى 10 أهداف منفرداً بالمركز الثاني على لائحة الهدافين. ومنح الأسباني “دافيد سيلفا” التقدم للضيوف إثر تلقيه كرة عرضية من “دزيكو” فهيأها لنفسه بيسراه داخل المنطقة، قبل أن يسددها بالقدم ذاتها على يمين الحارس “باتريك كيني” (52).
وأدرك كوينز بارك رينجرز التعادل عندما تلقى “بوثرويد” كرة عرضية تابعها برأسه من مسافة قريبة، وارتطمت بظهر زميله الايسلندي “هايدر هيلجوسون” وعانقت الشباك (69). وأعاد الدولي الإيفواري “يحيى توريه” التقدم لرجال المدرب الإيطالي “روبرتو مانشيني” بضربة رأسية من مسافة قريبة، إثر تمريرة عرضية من الصربي “الكسندر كولاروف” (74).
وتابع نيوكاسل مفاجاة الموسم عروضه الجيدة، وحافظ على سجله خالياً من الهزائم، بفوزه على ضيفه إيفرتون 2-1 على ملعب “سانت جيمس بارك”. وسجل نيوكاسل هدفيّن مبكريّن عبر مدافع الضيوف الدولي الهولندي “جون هيتينجا” في الدقيقة 12 خطأ في مرمى فريقه، و”ستيفن تايلور” في الدقيقة 29، وقلص “جاك رودويل” الفارق لايفرتون في الدقيقة 45.
وتابع أرسنال صحوته بقيادة المتألق الهولندي “روبن فان بيرسي” فحقق فوزاً سهلاً على وست بروميتش البيون بثلاثية نظيفة. وافتتح “فان بيرسي” التسجيل إثر متابعة كرة مرتدة من الحارس (22)، رافعاً رصيده في صدارة ترتيب الهدافين إلى 11 هدفاً، متقدماً بفارق هدفيّن عن “روني” والأرجنتيني “سيرخيو أجويرو” والبوسني “آدين دزيكو”، وكلاهما يلعب في صفوف مانشستر سيتي.
ويتألق “فان بيرسي” بطريقة ملفتة منذ مطلع العام، وقد سجل 29 هدفاً في 31 مباراة. ثم لعب “فان بيرسي” دور الممرر باتجاه زميله المدافع البلجيكي “توماس فيرمايلين” ليضيف الهدف الثاني (39)، قبل أن ينهي صانع الألعاب الأسباني “ميكايل ارتيتا” التسجيل بتسديدة قوية من حافة المنطقة (74).
واستعاد تشلسي نغمة الفوز بعد خسارتيّن متتاليتيّن، إثر تغلبه خارج ملعبه على بلاكبيرن بهدف سجله لاعب الوسط المخضرم “فرانك لامبارد” بكرة رأسية من مسافة قريبة، إثر تمرير من الظهير البرتغالي “جوزيه بوسينجوا” (51).
وأخفق ليفربول مرة جديدة على أرضه في الخروج بنقاط المباراة الثلاث، واكتفى بواحدة من سوانسي سيتي الصاعد حديثاً إلى الدرجة الممتازة بتعادله معه 0-0. وكان ليفربول تعادل على ملعبه هذا الموسم مع سندرلاند 1-1، ومع مانشستر يونايتد ونوريتش سيتي بالنتيجة ذاتها أيضاً.
وحقق أستون فيلا فوزا مثيراً على نوريتش سيتي 3-2. سجل للفائز “دارين بينت” (30 و62) من مسافة قريبة، و”جابريال أجبونلاهور” (48) مستغلاً سوء تفاهم بين أحد مدافعي نوريتش، وحارس مرماه (48)، في حين سجل “انطوني بيلكينجتون” (25) من ركلة حرة مباشرة، و”ستيف موريسون” (77) من كرة رأسية هدفي نوريتش.
وتختتم المرحلة اليوم الأحد بلقاءات ولفرهامبتون مع ويجان، وبولتون مع ستوك سيتي، وفولهام مع توتنهام.
Copy link