فن وثقافة

حميد الشاعري: تعدد الزوجات الحل الأمثل لإنقاذ أرامل ليبيا

وصف الفنان الليبي حميد الشاعري عيد الأضحى هذا العام بالأسعد والأحسن على الإطلاق للشعب الليبي بعد رحيل المجرم معمر القذافي، داعياً في الوقت نفسه إلى تعدد الزوجات من أجل إنقاذ أرامل الشهداء. 
 
 ودعا الشعب الليبي إلى عدم اقتناء كبش الأضحية لأن ‘أضحيتنا نحرت مسبقاً’، في إشارة منه إلى مقتل القذافي على يد الثوار، كاشفاً عن أسرار لم يبح بها من قبل، وخصوصاً فيما يتعلق بإهانة الزعيم معمر القذافي المقتول للفنانين.
 
وقال الشاعري “نضالنا وثوراتنا للكفاح من أجل الحرية وراءنا، ونحن كدنا نتجاوز الجزائر في عدد الشهداء الذي بلغ عندهم المليون شهيد”. ولا يمكن للشعب الليبي أن يرضى المذلة والعبث الذي يمارسه المجنون القذافي.
 
وأوضح أنه مع رحيل القذافي، فإن “ليبيا ستحتفل بأسعد وأجمل وأورع عيد أضحى إن شاء الله”، داعيا الليبيين إلى التسامح والمحبة والأخوة فيما بينهم، وأن يتم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب من أجل إعمار ليبيا، وليس إعادة إعمارها لأن القذافي لم ينجز شيئاً على الأرض.
 
 وقال “أنا لم أغن يومًا للقذافي، الذي أهاننا نحن كوننا فنانين ليبيين خصوصا مع أغنية الحلم العربي، وكان يحظى المطرب المصري إيهاب توفيق بالعناية والرعاية، ونحن كوننا فنانين ليبيين تركنا وحدنا بدون أي موكب سيارات يقلنا إلى المسرح”.

وقال الفنان الليبي “أقوم حالياً بعمل أوبريت من تأليف الدكتور مدحت العدل بعنوان ثورة “تونس ومصر وليبيا” لأني فخور بالشعوب العربية الحرة والشعب الليبي، على الرغم من أن الكارثة أكبر لديه، ولكني واثق من نصره”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق