منوعات

تحذير شديد اللهجة لـ”القيادي” هاري من تعرضه لنساء أمريكا

رغم أنه يعتبر من القياديين الكبار ليس في وزارة داخلية بلاده بل في الدولة ككل، حذر عمدة مدينة “غيلا بند” بولاية أريزونا الأمير هاري المعروف بحبه للسهر ومرافقة النساء، من الاقتراب من الفتيات الأميركيات خلال تدربه في الولايات المتحدة حيث يخضع الأمير البالغ من العمر 27 عاماً لدورة تدريبية مدتها 12 اسبوعاً في بلدة غيلا بند بولاية أريزونا على المهارات القتالية كطيار مروحية أباتشي.
وقالت صحيفة “دايلي ميرور” إن رون هنري عمدة البلدة طلب من الأمير، هاري المعروف بحبه للسهر ومرافقة الفتيات الجميلات، أن يبتعد عن الإشكالات بالقدر الممكن خلال فترة اقامتة في غيلا بند، مضيفةً أن العمدة حذّر الأمير من “أن بعض الآباء في غيلا بند يذهبون إلى حد التطرف لحماية بناتهم”.
ونسبت الصحيفة إلى هنري قوله “لدينا فتيات جميلات في غيلا بند، لكن آباءهن لن يتعاملوا بصورة ودية مع الأمير إذا ما بدأ بمغازلتهن”.
واشارت إلى أن بلدة غيلا بند يبلغ عدد سكانها 1700 نسمة فقط، وتم اختيارها كمركز لتدريب الأمير هاري كونها منطقة صحراوية تحاكي التضاريس الجبلية في افغانستان، التي يأمل الأمير الشاب في العودة إلى الخدمة فيها قريباً إلى جانب القوات البريطانية.
 
Copy link