اقتصاد خلال شهر أكتوبر 2011

تحليل ومقارنة الملكيات المعلنة في سوق المال السعودي

تراجعت النسبة الإجمالية للملكيات المعلنة في الشركات المدرجة بالبورصة السعودية بشكل طفيف للغاية خلال أكتوبر 2011 من 59.29 إلى 59.02% بفارق 0.27 نقطة مئوية ، ورغم ذلك الإنخفاض الطفيف إلا أنه كان هناك – وكما هو متوقع – تبايناً في هذا الصدد على أساس القطاعات ، فقد ثبتت نسبة الملكيات المعلنة في 7 قطاعات من أصل 15 قطاع تتكون منها البورصة السعودية ، بينما انخفضت نسبة الملكية الإجمالية في 4 قطاعات وأيضا نفس العدد للقطاعات المرتفعة .
ولم تزد نسبة انخفاض الملكيات المعلنة الإجمالية على أساس القطاعات خلال شهر أكتوبر 2011 عن نقطة مئوية واحدة ، وقد كان أقصى انخفاض في قطاع الأسمنت بمقدار 0.96 نقطة مئوية من 29.19 إلى 28.22 % ، تلاه قطاع الصناعات البتروكيماوية بمقدار 0.80 نقطة مئوية من 57.39 إلى 56.59% ، أما نسب الارتفاع ، فلم تزد عن نصف نقطة مئوية واحدة ، حيث بلغت أقصاها في قطاع التجزئة بمقدار 0.43 نقطة مئوية من 46.03 إلى 46.46% ، تلتها نسبة الارتفاع في قطاع الاستثمار الصناعي بمقدار 0.29 نقطة  مئوية من 60.42 إلى 60.71 % ، وذلك خلال شهر أكتوبر  2011 .
أما من حيث التغير في الملكيات المعلنة من حيث القيمة في الشركات المدرجة في البورصة السعودية خلال شهر أكتوبر 2011 ، فقد ارتفعت إجمالي قيمة الملكيات بمعدل 1.9 % من 731.7 إلى 745.9 مليار ريال سعودي ( نحو 200 مليار دولار أمريكي )، وقد جاءت نسبة الارتفاع تلك بالتوازي مع ارتفاع مؤشر البورصة بمعدل 1.8 % خلال الشهر المذكور .
ورغم الارتفاع الطفيف في قيمة الملكيات المعلنة ككل ، إلا أنه كان هناك تباينا ملحوظا على أساس القطاعات ، فقد ارتفعت قيمة الملكيات المعلنة لأحد عشر قطاعا مقابل انخفاض في الأربع قطاعات المتبقية ، وقد سجل قطاع التأمين أعلى ارتفاع في هذا المضمار بمعدل 20.2 % من 10.1 إلى 12.1 مليار ريال سعودي ، تلاه قطاع التجزئة بمعدل 9.6% من 9.8 إلى 10.8 مليار ريال سعودي ، ثم – وبفارق واسع – قطاع الصناعات البتروكيماوية بمعدل 2.8% من 303.9 إلى 312.5 مليار ريال .
أما أكثر القطاعات انخفاضا في قيمة الملكيات المعلنة خلال أكتوبر 2011 ، فتصدرها قطاع التشييد والبناء بمعدل 3.7 % من 9.0 إلى 8.7 مليار ريال سعودي ، تلاه قطاع شركات الاستثمار المتعدد بمعدل 2.7% من 27.5 إلى 26.8 مليار ريال سعودي ، ثم قطاع النقل بمعدل 2.3 % من 1.7 إلى 1.6 مليار ريال سعودي . 
من جانب آخر ، فقد تصدر قطاع شركات الاستثمار المتعدد باقي القطاعات من حيث أعلى نسبة للملكيات المعلنة في نهاية أكتوبر 2011 وذلك بنسبة 91.07%، تلاه قطاع الطاقة والمرافق الخدمية بنسبة 80.28% ، ثم قطاعا الاتصالات وتقنية المعلومات والاستثمار الصناعي بنسبة 62.21 و 60.42% على التوالي ، أما الأقل في هذا المضمار ، فقد كان من نصيب قطاع النقل بنسبة 25.94% ، تلاه قطاع الأسمنت بنسبة 28.22% ثم قطاعا التطوير العقاري والتأمين بمعدل 39.72 و 40.41% على التوالي ، وقد فاقت متوسط نسب الملكيات المعلنة لأربع قطاعات ( شركات الاستثمار المتعدد ، الطاقة والمرافق الخدمية ، الاتصالات وتقنية المعلومات والاستثمار الصناعي ) المتوسط العام لنسب المكيات المعلنة للبورصة ككل والبالغ 59.02% ، بينما انخفض متوسط الملكيات المعلنة لباقي القطاعات – وعددها أحد عشر قطاعا – عن المتوسط العام المذكور للبورصة ككل . 
وعلى صعيد ترتيب قيمة الملكيات المعلنة على أساس القطاعات وحصصها من الإجمالي كما في 31/10/2011 ، فقد كان ذلك متوافقا إلى حد ما مع ترتيب القيمة الرأسمالية للقطاعات وحصصها من إجمالي القيمة الرأسمالية للبورصة السعودية ، فقد تصدر قطاع الصناعات البتروكيماوية قيمة الملكيات المعلنة من بين باقي القطاعات بمبلغ 312.5 مليار ريال سعودي بحصة تبلغ 42% من إجمالي الملكيات المعلنة ، تلاه قطاع المصارف والخدمات المالية بحصة تبلغ 23% بما يعادل 171.4 مليار ريال سعودي ، ثم قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بحصة بلغت 10% من الاجمالي بما يساوي 74.5 مليار ريال سعودي ، أما الاقل في هذا المضمار فكان من نصيب قطاع الفنادق والسياحة بملكيات معلنة بلغت 933 مليون ريال سعودي بحصة 0.13% من الاجمالي ، ثم قطاع الاعلام والنشر بقيمة 1.4 مليار ريال سعودي بحصة 0.18% من الاجمالي ، تلاه قطاع النقل بحصة 0.22% بما يعادل 1.6 مليار ريال سعودي .
وتجدر الإشارة إلى أن التغير في قيمة الملكيات المعلنة للبورصة السعودية ككل والقطاعات المكونة لها خلال أكتوبر الماضي يرجع إلى سببين رئيسين :الأول : تغير نسب الملكية المعلنة ، والثاني : تغير أسعار الأسهم ، كما نود أن ننوه إلى أن الملكيات المعلنة هي التي تساوي نسبة ملكية المساهم 5%  فأكثر في الشركات المدرجة ، وعليه ، لا تشمل البيانات والتحليلات أعلاه الملكيات غير المعلنة . 

Copy link