محليات

المليفي يؤكد: لا خلاف على دعم المعلم.. والزلزلة: سنقر الكادر غداً

أكد وزير التربية وزير التعليم العالي أحمد المليفي بعد اجتماع اللجنة المشتركة بين المالية والتعليمية، أن اجتماع اليوم يزيل المخاوف والتساؤلات، مؤكداً أن لا خلاف على دعم المعلم.
وقال: “نشكر اللجنة لدعوتنا وتكلمنا عن نظام البونص البديل ومعايير حساب البونص وكيفية التمييز بين معلم وآخر وطلبنا تأجيل الجلسة الماضية لاستعجال النواب”.
وأضاف: “اجتمعنا اليوم بعد ما اكتمل الموضوع وهو يزيل المخاوف والتساؤلات ويقوم علي جانبين أولهما قرار الخدمة المدنية وإقراره الكادر بقيمة 88 مليونا لكل المعلمين والثاني قيمة البونص 143 مليونا والمجموع يكون 231 مليونا وهو ما وعدنا به جمعية المعلمين واستطعنا أن نقره في الحكومة”.
وتابع: “الخلاف على كيفية إعطاء هذا المبلغ للمعلم المتميز والهدف هو تخريج جيل جديد ولا خلاف علي دعم المعلم والخلاف هو لمن يكون الدعم ونريد العطاء مقابل الأداء وفعلنا برنامجا آليا يستطيع المعلم معرفة ماله وما عليه واللجنة أشادت بهذه الفكرة والتصويت يرجع للمجلس وهذه الفكرة من الأفكار الجديدة في الجهاز الحكومي”.
إضافة إلى ذلك شدد رئيس اللجنة المشتركة من المالية و التعليمية النائب يوسف الزلزلة أن اجتماع اليوم كان مثمرا والمعلومات التي أعطيت للأعضاء قيمة.
وقال الزلزلة: “نظام البونص يدلل علي أن هناك جدية في مكافأة المحسن لكن هذا الأمر أتى متأخرا وإذا كان لابد من تطبيق الأمر فلابد أن يطبق علي جميع موظفي الدولة وسنقر الكادر غداً ونهنئ المعلمين من اليوم”.
وأضاف: “أتمني من الوزير أن يطبق هذا النظام كزيادة على ما سيقر غداً وليس من مصلحة أحد أن يغيب في جلسة الغد وعلي الجميع التواجد ونحن مع الحياة الديمقراطية”.
وتابع: “في اللجنة المالية ننظر فيما يقدم لنا وندرس جميع الكوادر التي تحال إلينا وباب الكوادر مفتوح منذ وقت والحكومة وعدتنا أن تقدم شيئا متكاملا بالنسبة للكوادر ولم ترسل شيئا الي الآن”.
وحول تلويح المعارضة بسلسلة من الاستجوابات قال: “إن الاستجواب أداة دستورية متاحة لكل نائب وعلينا الإيمان بالديمقراطية”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق