عربي وعالمي اعتذر لشعبه عن أخطائه وطالب بإعادة انتخابه

شافيز: أمريكا أرسلت إرهابيين إلى سوريا

إزاء ما تشهده سوريا من أحداث عنف، قال الرئيس الفنزويلى هوجو شافيز إن هناك إرهابيين فى سوريا يعملون على نشر العنف وإسقاط النظام كما حدث فى ليبيا، محذرا مؤيديه من كثرة الإشاعات التى تصدر ضد فنزويلا هذه الأيام ويؤكد أن من يروج هذه الإشاعات الولايات المتحدة.



وأشار شافيز إلى أن الهجوم فى سوريا بالطبع يكون وراءه الولايات المتحدة واليانكى الذين يرغبون فى بث العنف والموت حتى يتحقق أهدافهم من الاستيلاء على الدول المهمة فى الشرق الأوسط، داعيا مناصريه إلى رؤية ما يحدث فى العالم من خراب محذرا من الإشاعات التى تروجها الولايات المتحدة الأمريكية ضد فنزويلا.



واتجه شافيز فى حديثه إلى إيران ساخرا من تهديدات إسرائيل وبريطانيا والولايات المتحدة من الهجوم على إيران فى حين أن بريطانيا لديها قنابل نووية وقالت إنها ستقوم باستخدامها ضد إيران.



من ناحية أخرى، قالت صحيفة الأونيبرسال الفنزويلية إن الرئيس الفنزويلى هوجو شافيز فى أول لقاء جماهيرى له فى حملته الانتخابية بعد إعلان مرضه بالسرطان فى يونيو الماضى، قال ” أعتذر عن أخطائى، وأحب أن أذكركم بأننى مجرد” إنسان” وليس خارق للطبيعة، ونحن يجب أن نفوز”.



وقال شافيز فى خطابه “نحن مضطرون للفوز فى الانتخابات الرئاسية القادمة المقرر عقدها 2012 حتى لا تتمكن اليانكى الأمريكى من تحقيق أهدافهم من زعزعة استقرار فنزويلا ولن نعطى هذه الفرصة لهذه الدولة العميلة، وليس هذا فقط بل أيضا لوقف تجاوزات الأحزاب السياسية.”



 وكان شافيز أعلن أنه يسعى لإعادة انتخابه مرة آخرى فى الانتخابات الرئاسية المقبلة للمرة الثانية ليكون فترة ولاية ثانية تستمر حتى 2019.


أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق