منوعات

شركة أسترالية تؤمن على حياة أوباما بـ 50 ألف دولار إذا قتلته تماسيحها

قامت  شركة أسترالية بعمل تأمين على حياة الرئيس الأمريكي باراك أوباما ضد “هجمات التماسيح”، حيث من المقرر أن يمر أوباما خلال زيارته لأستراليا، التي تبدأ غداً، بمدينة داروين الشمالية، التي تشهد عدداً كبيراً من هجمات التماسيح.
وقالت شركة “تيو” المختصة في التأمين إنها أمنت على الرئيس الأمريكي بمبلغ يزيد على 50 ألف دولار، ستدفعه في حال تعرض لهجوم قاتل من التماسيح، فيما ذكر الرئيس التنفيذي للشركة، ريتشارد هاردينغ، أنها لحظة تاريخية “عندما نقدم للرئيس الأمريكي ذلك التأمين، الذي سيُعتبر تذكاراً لزيارته للمنطقة”.
وتقدم شركة “تيو” تأميناً ضد هجمات التماسيح منذ أكثر من 20 عاماً، وتأمل بأن تسلم أوباما نسخة من التأمين الخميس المقبل، ويقتل في أستراليا سنوياً ما لا يقل عن شخصَيْن بسبب هجمات تماسيح المياه المالحة المعروفة بـ”سولتيس”، ويصل طولها إلى 7 أمتار، وتزن أكثر من طن. 
Copy link