اقتصاد لدور البنك ومساهماته في الصيرفة الإسلامية بماليزيا

“بيتك-ماليزيا” تمنح جمال الدين جائزة الدولة التقديرية

تقديرا لمساهماتها من خلال منصبها في تطوير صناعة التمويل الإسلامي، وإتاحة الفرصة لشرائح واسعة ومتباينة من العملاء للاستفادة من الخدمات المالية الإسلامية التي يقدمها البنك، منح سلطان ولاية كيلانتان الماليزية محمد الخامس جائزة الدولة التقديرية للرئيس التنفيذي لبيت التمويل الكويتي الماليزي”بيتك-ماليزيا” جميلة جمال الدين حيث تم الإشادة بدور وجهود ومساهمات”بيتك- ماليزيا” والإشارة إلى التوقعات بان يحتل مركزا مهما ضمن اكبر البنوك الإسلامية في ماليزيا وأكثرها انتشارا خلال الفترة المقبلة . 
وستمنح جمال الدين لقب داتو وهو لقب رفيع المستوى، وقالت خلال مراسم التكريم التي جرت مؤخرا في الجراند بالاس في كيلانتان ف،إن هذه الجائزة تؤكد الرسالة السامية التي تستهدفها الصيرفة الإسلامية ومدى الأهمية التي توليها السلطات الماليزية للبنوك والخدمات والمنتجات المالية الموافقة للشريعة باعتبارها أصبحت قطاعا مهما في الاقتصاد العالمي .
وأضافت جمال الدين” هذه الجائزة تضاف إلى الجوائز العديدة والمتتالية التي يحرزها بيت التمويل الكويتي”بيتك” وكان اخرها جائزة أفضل بنك اسلامى في العالم من مجموعة جلوبل فايننس العالمية، بما يؤكد الدور الريادي المهم الذي يلعبه” بيتك” ومدى التقدير البالغ والأهمية المتنامية التي يحظى بها في الأسواق التي يعمل فيها، وأكدت جمال الدين استمرار “بيتك- ماليزيا ” في سياسة تنويع الأنشطة ومجالات العمل بما فى ذلك تعزيز التواجد في قطاع التجزئة وتمويل المستهلك وخدمات الصرافة بغرض زيادة مصادر الدخل واستقطاب شرائح جديدة وزيادة فرص التوسع في السوق الماليزي، مشددة على استمرار التوسع في الأسواق المحيطة بماليزيا، بالإضافة إلى المساهمة في عدد من المشاريع الاستثمارية الكبرى .

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق