رياضة مشيراً إلى صعوبة التعامل مع نجوم المنتخب

دل بوسكي: اسبانيا تبحث عن الحافز .. لتحقيق البطولات

أعرب المدرب “فيسنتي دل بوسكي” المدير الفني للمنتخب الأسباني لكرة القدم اليوم السبت عن اعتقاده بأن التحدي الصعب الذي ينتظر فريقه الآن، هو إيجاد الدافع لإحراز لقب جديد بعد الفوز بلقبيّن كبيريّن متتالييّن.
وأكد “دل بوسكي” في مؤتمر صحفي عقد اليوم في العاصمة الأسبانية مدريد: “أصعب شيء يواجه الفريق هو تحقيق الفوز بعد أي انتصار. ولكن هدفنا حالياً هو تحقيق الفوز بعد انتصار سبقه انتصار آخر. وهذا يكون أكثر صعوبة رغم أن البعض يتعامل معه كأمر واقع“.
ويقود “دل بوسكي” المنتخب الإسباني في رحلة الدفاع عن لقبه الأوروبي، خلال بطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2012) التي تستضيفها بولندا وأوكرانيا بالتنظيم المشترك، ليكون اللقب الثالث على التوالي للفريق في البطولات الكبيرة بعد الفوز بلقبي يورو 2008 وكأس العالم 2010.
ومنذ فوز الفريق بلقب كأس العالم 2010، حقق المنتخب الإسباني الفوز في جميع المباريات الرسمية التي خاضها، ولكنه تعثر أكثر من مرة في المباريات الودية.
سهام الصحافة تتجه للمتادور .. بعد التعادل أمام كوستاريكا
وسقط الفريق في فخ التعادل 2/2 مع نظيره الكوستاريكي في آخر هذه المباريات الودية، وذلك يوم الثلاثاء الماضي، لتوجه إليه الصحف الأسبانية العديد من الاتهامات، ومنها أن الفريق يفتقد للدافع إلى تحقيق الانتصارات.
وأكد المدرب الإسباني: “قالوا في هذا اليوم إن الفريق يفتقد للدافع. أرتضي بذلك وأتحمله، ولكن ما حدث هو أننا لم نلعب جيداً. تفوق المنتخب الكوستاريكي علينا. لا أعتقد إننا نفتقد الدافع، لأن لدينا لاعبين يتمتعون بالدافع والتحفيز الكبيريّن. ليست هناك مباريات من المستوى الثاني“.
ورغم ذلك.. اعترف دل بوسكي بوجود صعوبات في التعامل مع بعض أعضاء الفريق، نظراً لكونهم من النجوم البارزين في أفضل أندية العالم.
Copy link