محليات المغاربة يتوجهون لصناديق الاقتراع

مساهمة الكويت وقطر والإمارات بـ 3 مليارات دولار للاستثمار المغربي

في حين بدأ المغاربة اليوم الجمعة، الإدلاء بأصواتهم في أول انتخابات برلمانية تشهدها البلاد منذ إدخال إصلاحات دستورية تمنح البرلمان ورئيس الوزراء مزيداً من الصلاحيات، حيث بلغت نسبة التصويت في الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها في المغرب بحسب وزارة الداخلية، 4 في المائة، إلى حدود الساعة العاشرة بتوقيت غرينتش، وذلك كمعدل يشمل كل مكتاب التصويت على صعيد المملكة.

وبالتزامن مع هذه الظروف التي تشهدها المغرب، تعهدت صناديق الثروة السيادية في قطر والكويت باستثمار نحو 3 مليارات دولار في المغرب الذي يعاني من نقص السيولة النقدية في خطوة من شأنها تعزيز العلاقات في وقت تشهد فيه المنطقة اضطرابات سياسية.

وجاء في بيان للحكومة المغربية أن صندوق الثروة السيادية القطري والمغرب اتفقا على إنشاء مشروع استثمار مشترك بالمناصفة قيمته ملياري دولار، وذلك بهدف مساعدة الرباط في تمويل مشرعات تنمية رئيسية.
 
وبحسب ما بثته وكالة “رويترز” فقد حضر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الذي يزور المغرب والملك محمد السادس عاهل المغرب حفل توقيع الاتفاق في الرباط لإنشاء صندوق المشروع المشترك بين جهاز قطر للاستثمار ونظيره المغربي.
 
واتفقت قطر القابضة التابعة لجهاز قطر للاستثمار وصندوق الأجيال الكويتي الذي تديره الهيئة العامة للاستثمار وآبار للاستثمار التابعة لصندوق أبوظبي للثروة السيادية مع الصندوق المغربي للتنمية السياحية على ضخ 20.8 مليار درهم (2.5 مليار دولار) في آلية للاستثمار أنشئت في الآونة الأخيرة أطلق عليها اسم “وصال كابيتال”.
 
وحضر ولي عهد الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أيضا حفل التوقيع لإنشاء وصال، وقال مصدر مطلع على الموضوع إن الشركاء الأربعة سيسهمون بالتساوي في وصال وإن نسبة كل منهم ستكون 25 بالمئة، وأضاف المصدر أن “وصال” ستنشئ شركة استثمار برئاسة المغرب لتمويل فرص الاستثمار التي تقترح بموجب خطة تنمية السياحة في المغرب بحلول 2020.
 
ويأتي الاتفاق عقب دعوة  أطلقها في مايو مجلس التعاون الخليجي الذي تنتمي إليه قطر الى الأردن والمغرب للانضمام الى المجلس.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق