عربي وعالمي

الكيب ينفي تعرضه للاغتيال

في المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده اليوم بطرابلس مع نظيره المالطى “لورانس جونزي”، نفى رئيس الحكومة الانتقالية الدكتور”عبد الرحيم الكيب” نفيا قاطعا ما تناقلته بعض وسائل الاعلام بتعرضه لمحاولة اغتيال يوم السبت الماضي، مؤكداً أن هذه الأنباء لا أساس لها من الصحة، مشيرا إلى أنه كان في زيارة لمقر الإذاعة الليبية، وأن الأنباء بتعرضه للاغتيال أثناء هذه الزيارة غير صحيحة.

وكانت تردد انباء عن وكالة “افي” الاسبانية للانباء نقلا عن مصادر حكومية ليبية يوم الاحد 27 نوفمبر بأن رئيس الوزراء الليبي عبدالرحيم الكيب تعرض يوم السبت الماضي لمحاولة اغتيال في ضواحي طرابلس، إلا انه لم يصب بأذى.

وقالت المصادر ان مجهولين اطلقوا النار على الكيب ومرافقيه عند دخولهم لمبنى محطة اذاعة حكومية. وقتل اثنان من الاشخاص المرافقين لرئيس الحكومة، واصيب 5 آخرون بجروح، وحسب المعلومات المتوفرة فإن رجال الامن تمكنوا من القاء القبض على اثنين من المعتدين، فيما لم تعلن اية جهة مسؤوليتها عن هذا الاعتداء، كما لم تنشر اية مصادر هذه المعلومات فور وقوع الحادث.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق