منوعات 58 صورة ومقطع فيديو للفتاة في أوضاع شبه عارية

“دلوعة الحب”.. من غرف “الشات” إلى شقة في “الخليج”

دلوعة الحب.. هذا ليس اسمها، ولكن أطلقته على نفسها.. تلك الفتاة التي ظهرت في السعودية تتمايل وتتراقص مع رفيقها الشاب في مكان عام، داعية إلى التجمهر، وممارسة مقدمات الفاحشة، والاستعراض أمام الجمهور، وفق ماذكرت صحيفة سبق السعودية.
هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بدورها، قامت باستدعاء والد الفتاة، وأثناء التحقيق معها أدلت الفتاة بتفاصيل مثيرة أمام والدها ووالدتها:-
“البداية” (غرف الشات):
ذكرت الفتاة إنها تعرفت على الشاب الذي كانت معه في الثمامة منذ 6 سنوات عن طريق غرف دردشة عبر مواقع الشات على الإنترنت، وإن لها اسماً اشتهرت به وهو “دلوعة الحب”، وإنها التقت به بعد ذلك واستمرت لقاءاتهما .
“تضليل أهلها”:

وعن اليوم الذي ظهرت فيه بصحبة الشاب في الثمامة داخل السيارة، قالت الفتاة في محضر الضبط: “إنها خرجت من منزلها فجر يوم الثلاثاء الماضي، بعد أن أخبرت والدها ووالدتها بأنها ذاهبة لركوب الحافلة التي ستقلها إلى الكلية، وكان الشاب في انتظارها.
 “خلوة محرمة”: 
اصطحبها الشاب في سيارته إلى شقة أخيه بحي الخليج، واختلى بها في خلوة محرمة، ثم أخذها في الصباح بسيارته إلى الثمامة، وقامت هي بقيادة السيارة على الطريق العام والشاب يجلس بجوارها، وكانت سافرة، وبعد ذلك قام الشاب بقيادة السيارة وظهرت وهي تخرج بجسمها من فتحة السقف وتتراقص وتتمايل على أنغام الموسيقى في الطريق العام.
“افتضاح أمرها”:
وواصلت الفتاة اعترافاتها قائلة: “إنها بعد صلاة الظهر قام الشاب باصطحابها مرة ثانية إلى شقة أخيه التي خرجا منها في الصباح، وعندما علمت أن صورها في الثمامة انتشرت بشكل كبير عبر وسائط الجوالات ومواقع الإنترنت، طلبت من الشاب إعادتها إلى منزلها، فقام بأخذها في سيارة أخيه حتى لا يعرفهما أحد بعد انتشار صورة سيارة الشاب، وارتدت النقاب وقام بإرجاعها إلى بيتها”.
وقالت الفتاة: “إن الشاب التقط لها صوراً ومقاطع فيديو تظهر فيها وهي شبه عارية في شقة شقيقه، وأنه قام بإرسال هذه الصور والمقاطع لها ولآخرين، ووجدت هذه المقاطع وعددها 58 صورة ومقطع فيديو في جوال الشاب وهي للفتاة في أوضاع مزرية وغير أخلاقية”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق