أقلامهم

فارس الفارس: العم صالح الفضالة.. الرجل المناسب في المكان المناسب

العم الفضاله.. ونداء للأوقاف


فارس عبدالرحمن الفارس

اختيار صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه للعم صالح الفضاله ليكون رئيسا للجهاز المركزي لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية كان اختيارا مطابقا لمقولة «الرجل المناسب في المكان المناسب»، فالعم الفضاله له اسهامات وطنية واضحة وملموسة من خلال عمله النيابي الممتد لسنوات طويلة، بالاضافة الى علاقاته الاجتماعية الواسعة على مستوى الكويت بل وخارجها، ولو اردنا الحديث عن عائلته الكريمة فلن نقول سوى انها عائلة كويتية اشتهرت بين الناس بحب الخير والعم صالح هو احد ثمارها الطيبة.
لا نشك ابدا بأن الملف الذي يسعى فيه ويجتهد في انهائه ملف شائك ومعقد وعانى أصحابه لسنوات طويلة بالاضافة الى معاناة الدولة، فهناك من فئة البدون من هو مستحق للجنسية الكويتية كما اشرنا في مقالات عديدة سابقة ووعد العم الفضاله في اكثر من مناسبة بترتيب ملفاتهم لعرضها على اصحاب القرار، واذكر ان العم الفضاله قد ذكر لي في احد اللقاءات انه يسعى جاهدا بأن ينهي هذا الملف قبل مرور 5 سنوات وهي مدة الجهاز الذي يعمل فيه.
نتمنى ان تسود الحكمة وان يتعاون الجميع مع هذا الجهاز والعاملين فيه لانهاء مهمته على اكمل وجه.. واعطاء كل ذي حق حقه، ونحن على ثقه بأن جميع العاملين في هذا الجهاز الصادر بمرسوم اميري لن يظلموا اصحاب الملف ولن يظلموا الوطن.
???
العم العزيز الداعية عبدالرحمن حمود السميط بحاجة الى الدعاء بسبب ما يمر به حاليا من ظروف صحية صعبة.. ألبسه الله ثوب الصحة والعافية عاجلا غير آجل، وبما ان خير الايام هو يوم الجمعة وافضل الدعاء الذي يكون في خطبة الجمعة.. ادعو وزارة الاوقاف وقطاع المساجد بالتعميم على خطباء المساجد بالدعاء للداعية السميط الذي رفع راية الدين والدعوة ورفع راية بلده الكويت في سماء القارة الافريقية لأكثر من 30 سنة، فهو الآن بحاجة الى ان نتكاتف وان نوحد دعاءنا لله عزوجل ان يمن عليه بموفور الصحة والعافية وان يبارك له في عمره ليستمر في تأدية رسالته المباركة.
اللهم احفظ الكويت وأهلها من كل مكروه.. إنك سميع مجيب الدعاء.

Copy link