محليات
ضمن مشروع تطوير طريق الجهراء

إقامة أول عمود للجسور عند تقاطع الغزالي

أعلنت الجهة المشرفة على مشروع تطوير طريق الجهراء, اليوم عن آخر التطورات في الأعمال الإنشائية للمشروع بالكشف عن تنفيذ أول عامود خرساني  من نموذج (PJ) – إحدى نماذج الاعمدة الحاملة للجسور – بإرتفاع ثمانية امتار و المقام عند تقاطع طريق الجهراء مع الغزالي يوم الثلاثاء الماضي و الموافق 20 ديسمبر 2011.  كما اعلنت ايضاً عن أهم المستجدات لأعمال الخوازيق و إنشائات ساحة صب القطع مسبوقة الصب و الإجهاد الواقعة في منطقة الدوحة .



في هذا السياق، قال مدير المشروع المهندس جيف مكامون, من ائتلاف مجموعة لويس بيرغر العالمية والمكتب العربي للاستشارات الهندسية, انه في يوم  العشرون من شهر ديسمبر 2011، تم تنفيذ أول عامود خرساني  للجسر تحت اسم PJ-120 بإرتفاع ثمانية امتار و الذي هو من نموذج (PJ) – إحدى نماذج الاعمدة الحاملة لجسور طريق الجهراء المطور. و يقع العامود عند تقاطع طريق الجهراء مع شارع الغزالي حيث انه اول عامود من سلسلة الأعمدة التي سيتم تشييدها في هذه المرحلة من المشروع و هي المرحلة الخامسة.



كما أضاف المهندس جيف:” وفقا للأعمال التحضيرية لبناء الجسور ,تم تنفيذ و معالجة أول جزء من العامود و هو الجزء السفلي القائم على قاعدة محملة على خوازيق تحت الارض.  حيث تم إستكمال جميع خوازيق الإختبار في المرحلة الخامسة, بالإضافة الي المرحلتي الثانية و الثالثة. كما تم إستكمال 1300 خازوقا عاملا من مجموع 4500 من جميع مراحل المشروع”. 




تحدث المهندس مكامون ايضا عن آخر المستجدات المتعلقة بأعمال ساحة صب القطع مسبوقة الصب و الإجهاد الواقعة في منطقة الدوحة مفيدا بأنه يتم العمل فيها في مختلف الأقسام و التى تتضمن إنشاء مصنع خلط الاسمنت و تركيبات القضبان الحديدية لمسار الرافعات الجسرية و رصف الطرق و مساحات المواقف للسيارات. ” بعد الإنتهاء من إقامة مصنع الحديد, نقوم الإن بنصب الرافعات العلوية في الداخل و نحن على وشك الإنتهاء ايضا من إعداد جميع المكاتب و المختبرات للمهندسين الذين أعيروا من مقر مكاتب المشروع الى موقع الساحة لإستكمال الأعمال فيها” أضاف مكامون.



أفاد المهندس الفريد لطفي – إستشاري السلامة و البيئة – في تصريح عن المسؤلية الإجتماعية و البيئية للمشروع مؤكدا: “لقد تم إجراء جميع الدراسات البيئية للمشروع قبل بدئه و الموافقة عليها و التي تتضمن مراجعة مصادر الضوضاء و النفايات بالإضافة الى تقارير دورية مصدقة لجميع المصادفات البيئية الجديدة طوال فترة العمل.  وفقا لذلك فنحن نحاول دائما الحفاظ على المصلحة الإيكولوجية و التخضير و إجتناب اى إتلافات أو خسائر”.



و أضاف المهندس لطفي ايضا: ” نعتذر لجميع مستخدمي طريق الجهراء عن أي إزعاج قد تسبب جراء اعمال المشروع بينما نؤكد ان كل تدابير و إحتياطات السلامة يتم تطبيقها بصرامة بجميع مواقع العمل من حواجز و لافتات و نرجوا من مستخدمي الطريق الالتزام بالارشادات المرورية والانتباه خلال القياده في مناطق العمليات الانشائية والالتزام بحدود السرعة وذلك لسلامتهم ولسلامة العاملين في المشروع”.

Copy link