أقلامهم

علي العبدالهادي: الاتحاد الخليجي هو الحد الأدنى الذي تقدمه دول الخليج لشعوبها

الاتحاد الخليجي
 علي العبدالهادي 


مبادرة الاتحاد الخليجي هي الامر الذي كان ينتظره الجميع، بل الذي لا بد ان يكون في ظل الظروف التي يمر بها العالم والتحديات التي تحتاج الى مزيد من الترابط والتلاحم. أسأل الله ان تتم هذه المبادرة على خير. فمجرد ان طرحت غصّت بها حلوق الذين لا يريدون الخير لدول الخليج، وأصبحوا يروجون خيالات لا اساس لها من انها ستهدد سيادة الدولة واستقلاليتها، ومن المؤسف ان تخرج هذه الكلمات من بعض ابناء الوطن! فمثل هذه الامور من المعلوم انها لا تتم الموافقة عليها، او غيرها، الا عبر القنوات الدستورية في البلد، بيد ان ذلك لا يصح ان نسمع اعتراضا، لان الامر في مصلحة الخليج عموما، وفي مصلحة الكويت خصوصا. مثل هذا الاتحاد سيجعل من له طمع في الخليج، يفكر الف مرة قبل ان يطلق تصريحا يهدد فيه اي دولة من الخليج او يطمع في ان ينال من حدودها او من جزرها، فهنا سنفرح عندما نرى كلمة «خليجنا واحد» دخلت في طور التطبيق العملي، فدول الخليج ليست كغيرها من الدول، فهناك ترابط بالنسب وترابط بالعادات والتقاليد، وهناك ترابط بالمصالح، فهذا الاتحاد هو الحد الادنى نحو هذا التلاحم والترابط الخليجي. وأتمنى الا تتخذ مسألة الوحدة وما نشاهده من التصريح بالرفض او التحفظ او اعطاء اي تصريح لا يفهم منه شيء للتكسب الانتخابي وكسب اصوات طائفة معينة، فمثل هذه الامور ليس محلها الانتخابات، فمصلحة الكويت فوق كل اعتبار. والله المستعان.

Copy link