منوعات

واشنطن تايمز: عام 2012 ينذر بخطر نهاية العالم

أكدت صحيفة “واشنطن تايمز” الامريكية فى افتتاحيتها اليوم أن عام 2012 ربما يحمل في طياته مظاهر الخوف والأمل على حد سواء، وأن السنة الجديدة تنذر بالخطر وتعد الفرصة الأفضل في آن واحد، ولكن معدل الخوف من المستجدات المحتملة يظل أقل من التوقعات.
وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى ما تناقلته بعض وسائل الإعلام في العالم، والمتمثل في أن نهاية العالم قد تكون يوم 21 ديسمبر 2012 بدعوى مرور كوكب مجهول إلى نقطة قريبة من الأرض.
كما حذرت واشنطن تايمز من المخاطر والتداعيات المحتملة في أعقاب تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز أمام الملاحة الدولية، والذى تمر من خلاله ثلث تجارة البترول فى العالم، وهو ما يعنى حدوث أزمة كبرى فى إمدادات الطاقة، فقد ارتفعت أسعار النفط إلى ما فوق مائة دولار للبرميل فى الأسابيع الأخيرة، بسبب مخاوف الحرب.
Copy link