برلمان
العجمي يؤكد أن الفساد سبب من أسباب زوال الأمم

(تحديث12) نواف الساري: إن فعلها المبارك سنصفق له

(تحديث12) قال د. ثقل العجمي من ندوة “الدعوة للأمة”: الفساد سبب من أسباب زوال الأمم وميثاق نهج هو من يحد  ذلك، وهذا يدل على وطنيتهم، ولكن ينقصها الشيء القليل مثل الكسب غير المشروع، والغريب أن في الجلسة الثانية كان هناك أشخاص غير الأشخاص أصحاب اللجنة وقد اكتشفت أن التنفيع موجود حتى في لجنة مكافحة الفساد، وكان لي موقف في ذلك”.

وتابع: “فيصل المسلم فارس من فرسان محاربي الفساد وهو من كشف أولى قضايا الرشوة، ونطالب الناخب ألايكون شريكًا في الفساد وأن يحسن الاختيار”.










(تحديث11) وقال النائب السابق شعيب المويزري: “شكراً لنهج وللشعب الكويتي، الكل تكلم عن الفساد وهذا صحيح؛ لأن الجميع يحتاج إلى نفوذ من المجلس والحكومة والمؤسسات، و3 أشياء يجب أن نهتم بها وهي: ثوابتنا الشرعية، الوحدة الوطنية، المكتسبات الشرعية”.
(تحديث 10) من جانبه، قال محمد الخليفة: “يجب عليكم في الدواويين أن تحثوا على اختيار الأمثل، وليس من أجل قرابة أو حبة خشم؛ فسمو الأمير حين حل المجلس، قال أحسنوا الاختيار، لذلك يجب علينا أن نحسن الاختيار، متى ما كان المجلس قويًا فإن الحكومة ستكون قوية وتعمل من أجل الكويت”.

وأضاف: “الشعب الكويتي مقهور، وأوجه رسالة إلى أبناء الأسرة، ابتعدوا عن الشعب الكويتي واتركوه يختار بحرية، فالشعب إخوانكم، وأنتم لهم إخوة، أبعدوا أيديكم عن هذه الانتخابات،والشعب الكويتي اجتمع في جميع ساحات الكويت خوفاً عليها لذلك أحسنوا الاختيار”.
(تحديث..9): ناشد نواف ساري الشيخ جابر المبارك بمحاربة شراء الأصوات ومحاربة رموز الفساد وشطب من لايستحق الترشح لقضايا تمس الوطن والأمانة، مؤكدًا أنه لو فعل ذلك:”سنصفق بحرارة له”.

ولفت إلى أن جريمة القبيضة جريمة كبيرة، ولكن أكبر من ذلك أن يأتي القبيضة بسيارات لأمن الدولة، مضللة؛ حتى لا ينكشفوا وهذا عار للحكومة السابقه والحكومة الحالية”.
وأضاف:”نحتاج أن تكونوا عونًا للشرفاء في التصويت، لانريد أن ننتظر صوت أو اثنين من أجل الإطاحة بالفساد، بل نريد أن يصل أكثر من 33 شريف”.
(تحديث8) داعيًا إلى مجلس أمة يحل فيه الشرفاء محل القبيضة، قال ضيف الله أبورمية:” حاربنا من أجل المجلس، لينكشف للشعب من هم الشرفاء والقبيضة، وإن لم يأت مجلس حرغالبيته من الشرفاء لا والله لا طبنا ولا غدا الشر”.
وقال بورمية:”إذا كان ناصرالمحمد رأس الفساد، فهناك أهل للفساد وهم التجار وأصحاب المصانع في الدائرة الخامسة، ويجب أن يحاسبوا.. ويجب على المجلس القادم أن يكون مجلس إصلاح ومحاربة الفساد” 
وأضاف: “الاختيار في يد الشعب (نكون أو لا نكون). 
(تحديث7) قال المرشح عبيد الوسمي من ندوة “الدعوة للأمة”: “حيا سمو الأمير الشعب الكويتي بما أرادوه في حل المجلسين ويجب علينا أن نرد تلك التحية بأفضل منها،  وعلى الشعب الكويتي أن يختار ممثليه لأننا في مرحله مهمة في تاريخ الكويت”.
(تحديث6): من جانبه، أكد العريف صالح الشمري أن الذمة المالية، وحمايه المبلغين عن الفساد، وتعارض المصالح استقلال القضاء هيئة مكافحة الفساد، 4 أشياء اتفقوا عليها المتحدثين ووقعوا عليها.
(تحديث5): إضافة إلى ذلك، قال مبارك الوعلان: “إن كان فيه بطولة لهذه المرحلة؛ فإن البطولة يستحقها الشباب البطل، وأشكر “نهج” ومبادراتها الجميلة تجاه الشرفاء، فنحن اليوم ندخل الدواويين وندخل بوجه أبيض ومرفوعي الرأس، والله لن أنسى ذلك المنظر من أمام المباحث الجنائية وأمام قصر العدل والسجن المركزي حين كان يتزاحم الشباب من أجل الكويت”.
وتابع الوعلان: “لن ننسى شكر سمو الأمير وقول كما قال المتحدثين سنرد بأفضل منها، وأقول لسندباد الرميثية وصاحب الفاكسات لن تستطيع إسقاط الأحرار لأن الأحرار من الشعب الكويتي سيكون له دور ورد لك، ورسالتي التي أوجهها أوجهها للشرفاء لا تدعوا القبيضة والخونة أن يصلوا لمجلس الأمة واختاروا من تثقون به”.
وأضاف: “أنا صاحب فكرة الاستقالة وردوا علي إخواني الأعضاء بأن لن نترك الشعب في يد أهل الفساد ونعم اليوم بين كل ما كان مخفي، ومن الذين ردوا علي هم مسلم البراك وفيصل المسلم الذين يحارب بأشرس الوسائل ولكن فيصل حر ونزيه، وعهد مني بأن نكون شوكة في بلعوم من يهاجم الشرفاء”.
(تحديث4) في إشارة منه إلى الرشوة التي لاتزال تمارس حتى الآن، قال النائب السابق محمد هايف: “بقيت آثار الرشوة وآثار المرتشي التي تمارس لحد الآن؛ إذ مازالت الأموال تدفع”، محذرًا نجاح أولئك الراشين في تنفيذ أجندتهم، حتى لانعود إلى المربع الأول.

وحذر هايف رئيس الوزراء بالقول:”  نحذر الأخ رئيس الوزراء جابر المبارك.. وعليه أن يعتبر بمصير سلفه”. 

وانتقل هايف من حديثه عن الرشوة إلى الحديث عن قضية البدون؛ إذ قال:”قضيتنا هي إحقاق الحق لفئة البدون”. 

وفي الشأن السوري، قال هايف: “ولن ننسى الشعب السوري ودور مراقبين العرب لاتفافهم وكذبهم ونطالب من هنا بطرد السفير السوري”.
(تحديث..:3): قال النائب السابق ومرشح الدائرة الرابعة مسلم البراك من ندوة “العودة للأمة”: “شكراً لنهج التي جمعتنا بكم والحقيقة قد افتقدنا هذه الوجوه، فقد تحقق ما كنا نصبوا إليه واليوم رئيس جديد بنهج جديد وبرئيس مجلس أمه جديد”، وأضاف: “الربيع العربي المبارك يأتي حراكه من جوع الشعب ويقدم جميع سبل الراحة للمخابرات والأنظمة الاستبدادية، أما في الكويت فقد تحرك الشارع من أجل الكرامة ليقولوا بأن الشعب الكويتي حر ولا يظام”.

وعبر البراك عن استغرابه، من ذلك النائب “القبيض” الذي كان لايملك إلا 400 دينار في 25 أكتوبر 2010، ثم تضخم رصيده فجأة إلى 11 مليون دينار في 1 يوليو 2011.

وأضاف البراك: “يقولون لنا المتهم بريء حتى تثبت إدانته، وهل هذا النائب الذي قفز رصيده من 400 دينار إلى 11 مليون دينارا خلال 6 أشهر، هل يمكن وصفه بـ”البريء”، مؤكدًا: “لن نسكت حتى يزج نائب الـ 11 مليون دينار خلف أسوار السجن”.

وأردف: “سنعود بعد تلك الحقبة الى طريق التنمية والى طريق تنمية الانسان والطريق الصحيح، وعد وعهد بأن مال الشعب الذي ذهب في حسابات القبيضة سيعود الى خزينة الدولة، فنحن من سنة 66 ليس لدينا إلا جامعة والدول التي تعيش على إعانات الدول لديها جامعات ولازالت تبني جامعات جديدة، ونحن إلي الآن لم نسمع إلا باسم الجامعات فقط ولم نراها”.

وقال: “الانتخابات على الأبواب ويجب أن يكون للشعب الكويتي له كلمة وفجر ذلك اليوم سيكون عهد جديد ونهج جديد ومجلس حقيقي يعيد كل الملفات التي غيبت بسبب ذلك المجلس وتلك الحكومة”.

(تحديث2) أول الحاضرين لندوة “العودة للأمة” كل من النائبين السابقين مسلم البراك ومحمد هايف والمرشح عبيد الوسمي.
(تحديث1) في انتظار انطلاق ندوة “العودة للأمة” التي ينظمها تجمع “نهج” في منطقة العارضية، تنشر أولى الصور من داخل التجمع:
دعا النائب السابق ومرشح الدائرة الرابعة مسلم البراك ناخبي الدائرة الرابعة للتواجد في تجمع حركة نهج، مؤكداً أنه سيكون من المتحدثين في تجمع “العودة للأمة”.
وقال البراك: “أدعو ناخبي “الرابعة” للتواجد و الحضور في تجمع نهج بالعارضية الصناعية، وسأكون من المتحدثين في تجمع نهج “العودة للأمة” الليلة في العارضية الصناعية بالقرب من مبنى التطبيق”.
Copy link