محليات

مركز اتجاهات: 6 شرائح من البدون ستحصل على الجنسية قريبا

أكد مركز اتجاهات للدراسات والبحوث أن قضية “البدون” دخلت مرحلة الحسم بعد أن اتخذت الحكومة خطوات تدريجية وجادة بلورت حلولا واقعية لمعالجة المشكلة، من خلال التحول عن المدخل الأمني والاتجاه نحو الحل الإنساني لمشكلاتهم وتوفيق أوضاعهم، بما يعكس رغبة وإرادة سياسية عليا في تجاوز تلك المشكلة المزمنة التي ظلت قائمة على مدى ما يقرب من خمسة عقود مرت.


وفي إطار الحل الإنساني فقد تم تقديم العلاج المجاني في جميع المرافق الصحية وتم أنشاء صندوق تعليمي للبدون بالإضافة إلى قبول الطلبة في كليات ومعاهد التطبيقي وجامعة الكويت ومنحهم جوازات للعلاج والدراسة وتصديق عقود الزواج وإجازات القيادة وفتح وظائف معينة في القطاع الحكومي أمامهم ووفق المعلومات فإن تسهيلات جديدة ستقدم لهم على المستوى الوظائف في القطاع الحكومي خصوصا في وزارتي الصحة والتربية.



وسياديا لا يمكن التعامل مع البدون ككتلة واحدة ، بل تم تقسيمهم إلى عدة مجموعات، وفقا لخارطة طريق اعتمدها مجلس الوزراء  وبناء على هذه الخارطة تم رصد عدة  مؤشرات محددة بشأن جدية الحكومة في حل نهائي للمشكلة ، على نحو ما توضحه الإجراءات التالية:


(*) اهتمام القيادة السياسية العليا في البلاد، ممثلة في صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ، وتوجيهاته للمجلس الأعلى للتخطيط بدراسة أوضاع البدون ، وأن يكفل الحقوق الإنسانية والحياة الكريمة لهذه الفئة.


 (*)صدور مرسوم أميري، يقضي بإعادة تشكيل “اللجنة العليا لتحقيق الجنسية الكويتية” برئاسة وزير الدفاع وزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود وهو ماأعتبره البعض تحريكا مباشرا للملفات الجامدة.


(*) قناعة الحكومة بأهمية التوصل لحل نهائي وجذري لمشكلة البدون وتغليب الإجراءات الإنسانية على المعالجات الأمنية، في إطار وطني شامل.


(*) اعلان نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع ووزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود،  أن البدون أصبحت “قضيته الشخصيه”، وهو ما عبر عنه في تصريحات صحفية مؤخرا بالقول أن الدولة لن تترك هذه  القضية الشائكة ولن تتركها بلا حل كما لن تترك من لا يستحقون الجنسية أو تتخلى عن مسئوليتها تجاههم فكل من يعدل وضعه سيتم منحه الإقامة المحدودة أو الدائمة وفقا لوضعه القانوني وقسم الحمود المستحقين للجنسية وفق أربع شرائح قائلا أننا  بصدد  تجهيز قانون لتجنيس للمستحقين الذين يمثلون أربعة شرائح تستحق الجنسية وهم: 


أقرباء الكويتيين من الدرجة  الأولى
 حملة إحصاء 1965
أبناء المطلقات والأرامل  الكويتيات
العسكريون في الجيش والشرطة المشاركون في الحروب العربية وحرب تحرير الكويت.


الفئات المشمولة في التجنيس من البدون وفق قرار الحكومة
أقرباء الكويتيين من الدرجة الأولى
 حملة إحصاء 1965
إبناء المطلقات والأرامل الكويتيات
العسكريين في الجيش والشرطة المشاركين في الحروب العربية وحرب تحرير الكويت 
أبناء الأسرى والشهداء
حملة الشهادات العليا.


 

Copy link