منوعات
فندت مزاعم إسرائيل حول "هاكر البنوك"

السعودية: لن نتدخل في جدال بأمور تتعلق بأطراف إسرائيلية

فندت وزارة الخارجية السعودية مزاعم تداولتها وسائل إعلام إسرائيلية حول اختراق حسابات مصرفية وعشرات الآلاف من بطاقات الائتمان العائدة لإسرائيليين ونسب الاتهام إلى ما أسموه “هاكرز سعودي” يقيم في المكسيك يدعى “عمر حبيب” حيث بثت بعض الوسائل الإعلامية والقنوات الفضائية صورا للمتهم المزعوم.
 
ونقلت صحيفة “عكاظ” السعودية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء عن رئيس الإدارة الإعلامية بوزارة الخارجية السعودية السفير أسامة أحمد نقلي قوله: “بمراجعة سجلات الرعايا في السفارة السعودية في المكسيك لم يعثر
على أحد بهذا  الاسم”.
 
وشدد نقلي على أن “الخارجية لن تتخذ أي خطوات أو إجراءات رسمية أو تتدخل في جدال لطالما أن الأمر ذي علاقة بأطراف إسرائيلية”.

وكانت مجموعة من القراصنة الإسرائيليين قد أعلنت عن تمكّنهم مساء الاثنين من اختراق العديد من المواقع الإلكترونية السعودية ذات الطابع التجاري، ما أهلهم للوصول للآلاف من البطاقات الائتمانية التي تخص مواطنين سعوديين.
 
وهددت مجموعة القراصنة الإسرائيليين بنشر التفاصيل الكاملة المتعلقة بالسعوديين وعائلاتهم في حال تم نشر أي قائمة جديدة.
 
ونقلت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية على موقعها على الانترنت عن القراصنة قولهم: “مجموعتنا قررت الرد على عملية الاختراق التي نفذها مواطن سعودي الأسبوع الماضي، والتي تم الكشف من خلالها عن آلاف بطاقات الائتمان الإسرائيليين”.
 

Copy link