برلمان

الحجرف : الحكومة لاتتعامل مع المواطنين في المناصب القيادية بمسطرة واحدة

قال مرشح الدائرة الرابعة مبارك هيف الحجرف ان التعيينات في المراكز القيادية في الدولة هي تعيينات انتقائية مزاجية لاتخضع لاية معايير وتحرم الكفاءات من الفرص في تولي هذه المناصب مشيرا الى ان الحكومة عمدت في الفترة الاخيرة الى اقصاء ابناء المناطق الخارجية وأبناء القبائل من تولي اية منصب قيادي.   
واشار الحجرف ان الحكومة تدعي المساواة وتخاطب المواطنين على حد سواء الا انها لا تتعامل معهم في التعيينات في المناصب العليا بمسطرة واحدة خصوصا ابناء المناطق الخارجية حتى وان كانوا من اصحاب المؤهلات العلمية ومن ذوي الخبرة والكفاءة بل تتجاوز احقيتهم الوظيفية في تولي المناصب القيادية وتأتي بغيرهم بدليل ان الحكومة اقصت نائب مدير بنك التسليف صايد الظفيري من احقيته في تولي منصب مدير البنك وجاءت بشخص اخر من خارج البنك مع احترامنا لشخصه الا انه لايمتلك الخبرة التي يمتلكها الظفيري في ادارة بنك التسليف والتي تكونت خلال 31 سنة عملها الظفيري بجد واخلاص حتى اصبح الوحيد الذي يستحق هذا المنصب.  
واضاف الحجرف اننا ندعو الى تكريس المواطنة وتعزيزها ونسعى لها الا ان الحكومة بافعالها هذه تقتل روح المواطنة بل وتشق صف الوحدة الوطنية عبر التفرقة البغيضة وهذا السلوك الحكومي في التمييز بين المواطنين ليس صدفة بل هو نهج دأبت عليه الحكومة في جميع التعيينات القيادية
وحذر الحجرف الحكومة من الاستمرار في هذا النهج الذي يفرق بين المواطنين وينتقص من حقوقهم ويقتل فيهم روح المواطنة ويهدم الولاء مشدد على ضرورة ان يأخذ كل مواطن حقه في تولي المناصب القيادية كل حسب موهله العلمي و كفاءته وخبرته وعلى الحكومة ان تتعامل مع المواطنين بمسطرة واحدة. 
Copy link