محليات
للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين الكويتيين في غوانتنامو

النجار يدعو المواطنين إلى المشاركة بكثافة في اعتصام اليوم

وجه الناشط الحقوقي الدولي د.غانم النجار الدعوة إلى المشاركة بكثافة من قبل المواطنين في الاعتصام التضامني مع المعتقلين الكويتيين في غوانتنامو والذي سيقام اليوم في الساعة 7 مساء أمام السفارة الأمريكية، وذلك بمناسبة حلول الذكرى العاشرة لإفتتاح المعتقل. 

وقال الناشط النجار من حسابه على تويتر: “إن الكثير من التجمعات في دول العالم تطالب بإغلاق المعتقل إلا أن أقل هذه التجمعات نشاطاً هي تلك التي تقع في المحيط العربي والإسلامي”. 

وأضاف النجار أنه من الخطأ التعامل مع قضية “غوانتنامو” كأنها بين المسلمين وغيرهم مؤكدا أن “فاكثر المدافعين عن المعتقلين من غير المسلمين وكثير من المسلمين يتواطئون”، مشيراً إلى أن غوانتنامو ليس “مكانا بل فكرة ومنهج تتجسد فيه القوة البائسة للحط من كرامة الانسان، وهي دليل على فشل التصدي للتطرف بالتطرف”. 

واعتبر النجار أن للمعتقل أشكال مشابهة كثيرة في منطقتنا “فهو يعبر عن طريقة تفكير يشترك فيها كل الطغاة في العالم”، مضيفاً أنه لا لايوجد أي ابداع في صناعة غوانتنامو فهي تسلب الآخرين حريتهم بحجة الدفاع عن الأمن وهي فكرة قديمة وبدائية وعودة للوراء.



وتابع النجار: “حكاية الطغاة وفرارهم حكاية قديمة قدم السلطة، والتسلط حكاية لن يفهمها الطغاة لان كل منهم يظن على راسه ريشة بلون مختلف تحميه من الحسد”


Copy link