رياضة

غوارديولا: ماذا ستفيدني الشكوى .. من التحكيم!؟

رفض الكاتالوني “بيب غوارديولا” المدير الفني لبرشلونة الاسباني تعليق أي هزيمة لفريقه على قرارات الحكام، مشيرًا إلى أنه يستنكر إلقاء اللوم في الهزيمة على قرارات الحكام.
وجاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده “غوارديولا” اليوم الأربعاء، استعدادًا لمباراة فريقه المقررة غدًا الخميس أمام أوساسونا، في إياب دور الستة عشر لمسابقة كأس ملك اسبانيا.
وحسم برشلونة المواجهة بشكل كبير من خلال الفوز الساحق 4/صفر في مباراة الذهاب على ملعبه، ليصبح بحاجة إلى المحافظة فقط على هذا الفارق في مباراة الإياب غدًا، ليلتقي منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد في لقاء كلاسيكو مبكر بدور الثمانية للبطولة.
يرفض الحديث .. عن ريال مدريد
ورفض “غوارديولا” الحديث عن هذه المواجهة المرتقبة مع الريال، مؤكدًا على تركيزه في مباراة الغد أمام أوساسونا، موضحًا أنه يرفض التعليق على قرارات الحكام أو انتقادها، لأنه لا يستطيع انتقادها أيضًا عندما تكون هذه القرارات لصالحه وضد الفرق المنافسة.
وتزايد الجدل حول قرارات التحكيم بعد المباراة التي تعادل فيها برشلونة مع جاره اسبانيول 1/1 يوم الأحد الماضي، والتي شهدت لمسة يد واضحة على أحد لاعبي اسبانيول داخل منطقة جزاء فريقه، ولكن الحكم لم يحتسبها.
غوارديولا: بماذا ستفيدني الشكوى؟!
حيث قال: “ماذا ستفيدني الشكوى.. هل سيمنحوني نقاط المباراة؟ أحيانًا تكون قرارات الحكام لصالحنا. لا أرى فائدة من الشكوى“.
وأوضح “غوارديولا” أن الوسيلة الوحيدة لتقليص أخطاء الحكام، هو أن يلعب الفريق بمستوى أفضل من منافسه.
وأضاف: “لاعبو فريقي يعلمون منذ اليوم الأول، إنه إذا كانت هناك أمور تضر بالفريق، فإن على الفريق أن يلعب بشكل أفضل“.
ورغم رفض “غوارديولا” الحديث عن لقاء الكلاسيكو المرتقب في كأس أسبانيا، حيث يدرك أن المواجهة مع أوساسونا حسمت بالفعل، ولذلك ينتظر أن يمنح الراحة لبعض نجومه الأساسيين.. وفي مقدمتهم “أندريس إنييستا” والبرازيلي “داني ألفيس”.
Copy link