محليات

منظمة اللاجئين الدولية تدعو أمريكا للتدخل .. ومنع استخدام العنف ضد البدون

أبدت منظمة (اللاجئين الدولية) قلقها حول التطورات الأخيرة في الكويت، وذلك عندما منعت الحكومة (البدون) من إقامة مظاهراتهم، حيث طالبت بألا تكون الإجراءات الصارمة التي اتخذتها الحكومة الكويتية العنيفة ضد المتظاهرين من عديمي الجنسية في الشهر الماضي أن تتكرر، وطالبت في بيانها الولايات المتحدة بالضغط على الكويت لاحترام حقوق (البدون)، ومعالجة شكاواهم بطريقة عادلة وشفافة.



وذكرت المنظمة في بيانها.. إنه في يوم 19 ديسمبر من العام الماضي، خرج (عديمو الجنسية) في الكويت إلى الشوارع بأعداد لم يسبق لها مثيل، للمطالبة بالاعتراف بحقهم في الجنسية، وردّت قوات الأمن الكويتية بعنف، وذلك باستخدام الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق الحشود، وضرب المتظاهرين، وترهيب الصحفيين.



وأشارت المنظمة إلى أن جماعات من حقوق الإنسان أدانت هذه الأعمال، واعتصم بعدها 4 آلاف من البدون بشكل سلمي هذا الأسبوع، ومع ذلك.. أعلنت وزارة الداخلية الكويتية إنها لن تسمح بأي مظاهرات أخرى، بغض النظر عن طبيعتها أو أهدافها.



ونظرًا لموقف الحكومة الكويتية المعلن والإجراءات السابقة.. فإن منظمة (اللاجئين الدولية) تشعر بأن الاحتجاجات غدًا (اليوم) قد تتحول إلى أعمال عنف مرةً أخرى.. لذا طالبت وزيرة الخارجية الأميريكية “هيلاري كلينتون” باتخاذ الإجراءات التالية:



  1. ينبغي أن تسمح الدولة بشكل علني على إقامة تلك المظاهرات السلمية، والسماح لوسائل الإعلام بتغطية الأحداث دون أي تدخل.
  2. التقييم العادل والشفاف لمطالبات البدون بالجنسية، وليس اختيار مجرد مجموعة، كما كان اقتراح الحكومة الكويتية السابق.
  3. إرسال مسؤول كبير إلى الكويت لتقييم الوضع على أرض الواقع، والضغط على الكويت لحسم مسألة انعدام الجنسية مرة واحدة وإلى الأبد.

Copy link