منوعات

كاسح الألغام هل يفشل خطة إيران المائية ؟

خطة إيران لإغلاق مضيق هرمز قد تبوء بالفشل، وذلك إن كانت الخطة مبنية على زرع العديد من الألغام البحرية في المياه؛ وما يحول إيران دون تنفيذ هذه الخطة هو الكائن البحري”الدولفين”، الذي ذكرت “العربية.نت” على أهميته ككاسح للألغام تستخدمه البحرية الأمريكية منذ 50 سنة تقريبا، ويمكنه تطهير المضيق من الألغام “ربما في يوم أو أسبوع أو اثنين على الأكثر” طبقا لما ذكره الأدميرال الأمريكي تيم كيتنغ.
والأدميرال كيتنغ، المتقاعد الآن، هو من المخضرمين وتولى قيادة الأسطول الخامس يوم عبرت قطع منه الخليج العربي زمن غزو العراق قبل 8 سنوات، وهو شرح في مقابلة إذاعية قصيرة أجرتها معه محطة “أن.بي.آر” الأمريكية الأسبوع الماضي، أن بإمكان إيران إقفال هرمز بسرعة وبأرخص ما يكون “بإلقاء القليل من الألغام فيه” كما قال.
وقبله بأسبوع استضافت محطة “سي.بي.أس” الأمريكية في برنامج “واجه الأمة” الجنرال مارتن ديمبسي، قائد هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، في لقاء حول التوتر مع إيران، فذكر أن الإيرانيين طوروا قدرات وتدربوا على إقفال المضيق “بحيث يتم لهم ذلك بسرعة” في إشارة منه الى استخدام الألغام كقفل يغلق هرمز بأرخص الأسعار.
أما مايكل كونل، وهو أدميرال متقاعد وكان رئيسا للاستخبارات الأمريكية قبل 5 سنوات ويشرف الآن على برنامج للدراسات الإيرانية في مركز يجري تحليلات يومية للوضع مع إيران، فاعتبر الألغام التي وصفها بشائكة ومربكة للعدو “أسرع وأسهل وأرخص وسيلة لإغلاق المضيق، فهي سلاح الضعيف وبإمكان أي كان شراءها” وفق تعبيره.
Copy link