كتاب سبر

نازيو الكويت

مخطئ كل الخطأ من يظن أن النازية انتهت مع موت هتلر، أو أن النازية تقتصر على شعوب دون أخرى، فمن يرقب الطرح ” الجويهلي ” ويشاهد من يهلل له ويطبل يعرف أنه أمام نازية ” كويتية ” بامتياز ممجوج، وعنصرية سافرة من قبل بعض من يعتقد أنه يختزل المواطنة في شخصه ومن يتبعه! فالضرب في القبائل قد طال زمانه والتجريح فيهم قد بلغ مداه، وتفتيت اللحمة الاجتماعية نهج بات له مؤيدون وجموع ضد شريحة لا تقل وطنية عن غيرها، ولا تقل محبة للوطن عن محبة أي شخص إلى هذه الأرض ينتمي وإليها ينتهي.
وإنه من السهل جداً أن نسرد الأدلة على ولاء أبناء القبائل التي قدمت عبر التاريخ ملاحم تذكر وتضحيات تسطر، لكن هذا التصرف لن يودي بنا إلا لمزيد من نزاع نحن نحذر من آثاره على الوطن، كما أن لأبناء القبائل قافلة تسير والكلاب من العنصريين ينبحون – سفينة كما قال أحد المرشحين-!
إنما المطلوب هو التدخل الجاد من قبل وزارة الداخلية التي تملك القانون، ولا تسعى إلى تنفيذه لضبط الأمور خصوصاً في بعض المقرات الانتخابية التي باتت كأنها وكر لضرب أكبر شريحة من شرائح المجتمع!
 
 
هذه رسالة إلى من يهمه الأمر

إن كان هناك من يهتم!!
 
 
أبـرار العسـكر
abraral3skar@
Copy link