برلمان

استنكر الرشاوى وفتح باب العلاج بالخارج على مصراعيه
بورمية للمبارك: ستلقى مصير المحمد إذا استمر نهج الفساد

وصف النائب السابق مرشح الدائرة الرابعة الدكتور ضيف الله بورمية تعهد الحكومة بعدم التدخل في الانتخابات بأنه مجرد ” حبرعلى ورق”، موضحا أن باب العلاج بالخارج فتح على مصراعيه لغير المستحقين وعلى حساب المرضى الحقيقيين أمام النواب السابقين القبيضة وبعض المرشحين المحسوبين عليها ، موضحا أن النهج السابق لا يزال موجودا ومسلسل الرشوة لا يزال مستمرا “ولا طبنا ولا غدا الشر”.
واستغرب أبورمية من أن العلاج بالخارج في وزارتي الدفاع والداخلية مفتوح على مصراعيه للنواب القبيضة حيث يتم إنجاز المعاملة في زمن قياسي لم يسبق له مثيل، متوعدا بأن هذا التدخل السافر بالإنتخابات “لن يمر مرور الكرام “في حال وصولنا للمجلس ،مؤكدا بأنه سيطالب بلجنة تحقيق وفحص جميع معاملات العلاج بالخارج في وزارتي الداخلية والدفاع منذ حل المجلس وحتى يوم الاقتراع .
وقال أبورمية: “حكومة جابر المبارك لم تتغير عن سابقاتها وأن التغيير فقط بالوجوه”، مؤكدا أن التدخل بالانتخابات مستمر والإعلام الفاسد يقرع طبوله ومسلسل الضرب بالوحدة الوطنية يعمل على قدم وساق وشعار الرشاوى لا يزال مرفوعا ،محذرا المبارك من مصير المحمد إذا إستمر هذا النهج .
Copy link