برلمان

دشتي لراغبي “قلب نظام الحكم”: تريدون قضاء مفصلا على مقاسكم

أعربت مرشّحة الدائرة الثالثة النائب السابق د. رولا دشتي عن بالغ أسفها حيال التحركات الاخيرة التي تطال من نزاهة واستقلاليّة أحكام القضاء، معتبرة أنّ تطبيق القانون لا يكون انتقائيًّا، كما أنّ إصدار الأحكام من المؤسسة القضائية لا يحتاج إلى مبرّرات واستئذان من قبل الذين يريدون دستورًا خاصًّا، مفصّلاً على مقاس طموحاتهم للوصول إلى “قلب نظام الحكم”.
وأضافت أنّ رصد حراك البعض، يبيّن أنّ دائرة اهتماماتهم تصبّ في إطار تنفيذ مخطّطات خاصة، تخدم ” أجندات مشبوهة “تطال من استقرار وأمن الديرة،.
ودعت دشتي  لاستنهاض الحسّ الوطني في مواجهة مشروع ” الانقلاب” على النظام الديمقراطي، فبداية مشروعهم الانقلابي كانت بالتشهير ولغة الإسفاف والتجني، ثمّ بشلّ حركة المؤسسة التنفيذية عن طريق التوجّه إلى خلق حالة اللااستقرار واستنزاف الطاقات على حساب الدفع بعجلة التنمية والنهوض، ثمّ بالانتقال إلى مرحلة التغرير بشبابنا وضخّ الأفكار السامة لضرب قيمنا الأصيلة وتدميرها بالكامل.                                          
وطالبت بضرورة التصدي للهجمة الشرسة على القضاء، لأنه الضمان الحقيقي والملاذ الآمن لاستتباب العدل، مؤكّدة على وجوب الحزم والصرامة في مواجهة النهج الذي يهدّد ويتوعّد بزعزعة الثوابت التي ترتكز عليها دولة القانون والمؤسسات. 
Copy link