رياضة

بعد رفع إيقافه
وليد علي: عهد ووعد .. أعاهد كل من ساندني إني لن أدخر وسعًا أو جهدًا في سبيل إسعادهم

بعد التزامه للصمت الذي اعتبره البعض ضعفًا.. خرج نجم المنتخب الكويتي ونادي العميد “وليد علي” سعيدًا وشاكرًا على حسابه الشخصي بـ(تويتر)، سعيدًا برفع الإيقاف عنه بعد اتهامه بتعاطي المنشطات، وشاكرًا كل من وقف معه، معاهدًا إياه بانه سيرد الجميل له.

وكان “وليد” قد تم اتهامه بتناول المنشطات خلال مشاركته مع المنتخب الكويتي الوطني في دورة الألعاب العربية التي أقيمت في ديسمبر الماضي بالعاصمة القطرية الدوحة، حيث كان من المتوقع أن يتعرض اللاعب لعقوبة مضاعفة في حال ثبوت ذلك في العينة الثانية، إلا أن لجنة مكافحة المنشطات اكتفت بتحذير اللاعب، خاصة وأنه تناول المكملات الغذائية من دون قصد.
اللاعب وصف تلك الأيام التي مرّت عليه أثناء فترة إدانته بأنها ثقيلة.. ولكنه قال: “تحملتها بصبر المؤمن العالم الواثق من نصر الله، فكان فضله عليّ كبيرًا، ونعمته لاتحصى.. تعرضت لاتهام قاسي خاض فيه من خاض وأعرض عنه كل ذي عقل وقلب سليم“.
وأضاف: “لم أعرف يومًا طريقًا للمنشطات، ولم أكن بحاجة إليها، وتم فحصي من قبل 10 مرات، وكانت لله الحمد كلها سلبية، كنت أعلم بالبراءة“. 
ووجه شكره للجنة الكويتية لمكافة المنشطات.. حيث قال عنها: “هي تضم كفاءات وخبرات متميّزة، نرفع لها العقال، وتستحق كل التقدير قبل الشكر والثناء“.. وقال كذلك: “الأطباء والخبراء في اللجنة الكويتية أجمعوا على براءتي منذ الجلسة الأولى.. شعرت بذلك، وعلمت أن الحق سيظهر وإن طال أمره“.
واختتم حديثه: “عهد ووعد.. أعاهد كل من ساندني إني لن أدخر وسعًا أو جهدًا في سبيل إسعادهم“.