منوعات

للمرة الثانية.. قيادة المرأة السعودية للسيارة تقتلها

قيادة المرأة السعودية للسيارة، تلك القضية التي أثارت جدلاً واسعاً في الفترة الأخيرة، يبدو أنَّها كما تواجهها انتقادات حادة من بعض الأوساط الاجتماعية والدينية في المملكة العربية السعودية، كذلك تواجهها الأحداث المريرة، بوفاة إحداهن ممن عزمن على التحدي وقيادة السيارة بأنفسهن، ففي تكرار لحادث وقع مسبقاً لقيت فتاة سعودية مصرعها وأصيبت شقيقتها إثر تعرضهما لحادث مروري بمنطقة حائل شمال المملكة، بينما كانت إحداهما تقود سيارة من نوع”جيب” بعد خروجهما لقضاء بعض احتياجاتهما في إحدى المناطق الصحراوية.

وحسب مواقع إنترنت سعودية اليوم الاثنين فإن الفتاة الأولى لقيت مصرعها في موقع الحادث، بينما أصيبت الثانية التي كانت تقود السيارة ونقلت إلى قسم العناية المركزة بمستشفى الملك خالد بحائل، بعد إصابتها بجروح “وصفت بالخطيرة” في جميع أنحاء جسدها .

وكانت سعودية تبلغ من العمر 53 عاماً قد لقيت مصرعها بعد تعرضها لحادث مروري وذلك بعد أن كانت تقود السيارة وبرفقتها ابنتها والتي تعرضت لاصابات بالغة، كما تعرضت سيدة سعودية في منتصف الشهر الماضي إلى حادث مروري أثناء قيادتها لسيارتها في محافظة حبونا جنوب المملكة.

Copy link