محليات

نقابة العاملين في “الكويتية”: إضرابنا هذه المرة سيكون مختلفاً ومدوياً

طالب رئيس مجلس إدارة نقابة العاملين بمؤسسة الخطوط الجوية الكويتية والشركات التابعة لها عبدالله سيف الهاجري الحكومة باعلان موقف واضح وصريح بشأن زيادات وبدلات موظفي “الطائر الأزرق” مشيراً إلى أن الأنباء حيال هذا الموضوع تتضارب يومياً “ولم نعد نعرف الصدق من الكذب” في مايتعلق بهذا الموضوع محذراً الحكومة من تبعات التنصل من عقد الاتفاق الموثق والمعتمد. 

وقال الهاجري في تصريح صحافي: “إن جميع موظفي مؤسسة “الكويتية” والشركات التابعة لها بصدد تنفيذ اضراب شامل داخل وخارج الكويت ويطالبون النقابة بسرعة تنفيذه لكننا طلبنا منهم التريث قليلاً ليتسنى لنا معرفة الحقيقة في موضوع مطالباتنا”.



وأضاف الهاجري أن الإضراب إذا تم تنفيذه فإنه سيكون مختلفاً ومدوياً هذه المرة، ولن نقبل بتعليقه مجدداً كما فعلنا سابقاً إلا بعد التنفيذ الفوري لمطالبنا، لأننا سئمنا الوعود الحكومية والمماطلة التي استمرت لعدة أشهر مؤكداً أن الموظفين في المؤسسة والشركات التابعة لها عازمون على تنفيذ الاضراب من اجل انتزاع حقوقهم المشروعة ولدينا توجه بتصعيد الموضوع اقليمياً ودولياً.



وشدد الهاجري على أهمية عامل الوقت وضرورة ان تستعجل الحكومة ممثلة بمجلس الخدمة المدنية اقرار الزيادات والبدلات فوراً، حتى لاتُفاجأ باضراب شامل لن نقبل بتعليقه إلا بعد انتزاع حقوقنا.

Copy link