محليات

داعية المرشحين للتوقيع عليه
“المقومات” تلزم نواب المستقبل بميثاق لحل مشكلة البدون بعيدا عن “الترقيع”

اطلقت جمعية مقومات حقوق الإنسان “ميثاقاً وطنياً وإنسانياً” لحل قضية غير محددي الجنسية من خلال طرحه على مرشحي انتخابات مجلس الأمة للتوقيع عليه ليكون بمثابة التزام منهم – حال نجاحهم – بحل القضية تحت قبة عبد الله السالم عن طريق سن القوانين والتشريعات التي تكفل الحلول الجذرية لا الترقيعية بدلا من المماطلة والتباطؤ الملحوظ منذ فترة  في علاج تلك المشكلة.   
وجاء في الميثاق : “حرصاً على وطننا الغالي وحفاظاً على نقاء الثوب الكويتي الأبيض من كل شائبة، وانتصاراً للمبادئ الإنسانية، وسعياً لإعطاء كل ذي حقٍ حقه على أرض الكويت.. فإنني أتعهد والتزم بأن يكون علاج قضية البدون علاجاً جذريا من أولوياتي البرلمانية بإذن الله تعالى، وأدعو كل أصحاب الضمائر الحيّة إلى التوقيع على هذا الميثاق الوطني والإنساني“.
وجددت الجمعية  تأكيدها أن حل قضية عديمي الجنسية ” البدون” على رأس أولوياتها، مؤكدةً في بيان لها أنها تسعى بكافة الوسائل المتاحة لحل هذه القضية بعيداً عن التسييس أو التصعيد غير المبرر، داعية كافة مرشحي مجلس الأمة إلى المبادرة للتوقيع على هذا الميثاق للتأكيد على أن حقوق الإنسان لا تُهدر في الكويت.
وأشارت إلى استعداد كوادرها وأعضائها للتفاعل مع طلبات المرشحين والتوقيع على هذا الميثاق من خلال الاتصال على الأرقام التالية ( 25750446 – 55750446 – 90053352 ).
Copy link