منوعات

الكنيست متدخلاً: استعدوا.. "فالحرب شرسة"
الفئران تهاجم إناث الجيش الإسرائيلي في غرف نومهن

أعلنت قيادة الجبهة الداخلية التابعة للجيش الإسرائيلى شن حرب واسعة ضد الفئران بعد انتشار وباء الطاعون المنتقل من الفئران فى إحدى القواعد العسكرية التابعة للجيش.
وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أن القاعدة الموجودة فى مدينة بئر السبع والتى تضم معظم جنودها من الإناث تعرضت منذ أكثر من خمسة أشهر لهجوم من قبل الفئران التى انتشرت فى المكاتب وغرف النوم والطعام وغيرها من المناطق.
وأكدت الصحيفة العبرية أن الجنود قد تقدموا سابقاً بشكوى إلى المسئولين المدنيين والعسكريين، مشيرة إلى أن حرباً شنها الجنود المذعورون على الفئران والتى شملت رش المبيدات ووضع الفخاخ حول القاعدة لكن دون جدوى.
من جانبه قال أحد الجنود الإسرائيليين بالقاعدة العسكرية للصحيفة العبرية “إن هذه الوقاية لا تساعد والفئران تتجول بحرية حولنا مع الخوف من النوم فى الليل”، مضيفاً “لا أحد يأخذ مشكلتنا على محمل الجد”.
وقالت يديعوت إن هذه القضية قد وصلت إلى الكنيست وخلال جلسة استماع عقدت فى هذا الشأن انتقد عضو الكنيست روحاما أبراهام وزير الجبهة الداخلية ماتان فلنائى قائلاً “الفئران تتجول فى الغرف وتشكل خطراً صحياً حقيقياً”.
وفى المقابل اعتبر فلنائى أن هذه المشكلة حرباً ليست بسيطة قائلاً “عند استلامى التقرير كان مسئولو الجيش قد عملوا على رصد المكان جيداً للتعامل مع الفئران وكنت أعتقد بأن المشكلة قد انتهت لكنها يبدو أنها عادت مرة أخرى”.
Copy link