رياضة

بالفيديو/ ليون وأبويل .. يبقيان الأمل مفتوحًأ

بقي باب التأهل مفتوحًا بين ليون الفرنسي وضيفه ابويل نيقوسيا القبرصي، بعد فوز الأول 1-صفر اليوم الثلاثاء في ذهاب الدوري من النهائي من دوري ابطال اوروبا.
فعلى ستاد (جيرلان).. بقي باب التأهل إلى ربع النهائي مفتوحًا بين ليون وضيفه آبويل نيقوسيا، الذي أصبح أول فريق قبرصي يتجاوز الدور الأول من المسابقة الأوروبية الأم، بعدما فاجأ الجميع بتصدّره مجموعته أمام زينيت سان بطرسبرغ الروسي وبورتو البرتغالي وشاختار دانييتسك الاوكراني.
وما زال بإمكان فريق العاصمة القبرصية أن يواصل الحلم لأن بامكانه تعويض فارق الهدف الذي خسر به في المباراة، عندما يستضيف منافسه الفرنسي في السابع من الشهر المقبل.
وكان الفريق المضيف الذي يخوض الدور الثاني للموسم التاسع على التوالي، الأفضل في الشوط الاول، حيث استحوذ على الكرة بنسبة 63 بالمئة، وسدد على مرمى ضيفه 13 مرة، دون أي تسديدة للأخير، وقد هدد النادي الفرنسي مرمى ضيفه القبرصي في أكثر من مناسبة، بينها تسديدة للبرازيلي “ميشيل باستوس” الذي وصلته الكرة داخل المنطقة، بعدما ارتدت تسديدة زميله “انتوني ريفايير” من المدافعين فأطلقها قوية، لكن محاولته علت عارضة مرمى الحارس “ديونيسيوس خيوتيس” (25)، ثم اتبعها زميله الشاب “الكسندر لاكازيت” بتسديدة علت أيضًا العارضة بقليل (30)، وبأخرى صاروخية تدخل عليها الحارس القبرصي ببراعة وانقذ فريقه (41).
وفي بداية الشوط الثاني، كاد ليون أن يفتتح التسجيل عندما مرر “باستوس” الكرة لمواطنه “ايدرسون” الذي تخلص من الحارس “خيوتيس” قبل أن يسدد نحو المرمى الخالي، لكن البرتغالي “باولو غوميش” تدخل في الوقت المناسب، ليبعد الكرة عن خط المرمى (47).
وجاء الفرج لفريق المدرب “ريمي غارد” في الدقيقة 58، عندما صعد المدافع البرازيلي “اليكس” بالكرة عند حدود المنطقة، قبل أن يمررها لـ”لاكازيت” على الجهة اليسرى، فتخلّص المهاجم الشاب من المدافع القبرصي، قبل ان يسدد نحو المرمى، فتحولت الكرة من “باولو غوميش”، وخدعت حارسه “خيوتيس” الذي حرم النادي الفرنسي من هدف ثان بعد دقيقتيّن فقط، بتصديه لتسديدة “باستوس” (58).


Copy link