رياضة

زينيت الروسي يحقق فوزًا مثيرًا على بنفيكا

تمكن فريق زينيت سان بيطرسبورغ من الفوز على بنفيكا البرتغالي بثلاثة أهداف مقابل هدفيّن، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا في المباراة التي أقيمت على ملعب بيتروفيسكي على الأراضي الروسية.
جاءت بداية المباراة هادئة جدًا، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب مع محاولات على استيحاء من الطرفيّن، لكن دون جدوى.
حتى جاءت الدقيقة 20 والتي شهدت الهدف الأول في المباراة لصالح الضيوف، بعد أن انبرى “سيزار” لركلة حرة مباشرة، سددها بطريقة رائعة تصدى لها حارس زينت “يوري زيغنوف”، وتابعها “ماكسيمليانو بيريرا” في المرمى الخالي.
بعد الهدف مباشرةً.. انتفض أصحاب الأرض والجمهور، وشكلوا خطورة كبيرة جدًا على مرمى بنفيكا عن طريق “شيركوف” والذي أحرز هدف التعادل، بعد أن تلقى عرضية “أليكسندر أنيكوف” من الناحية اليسرى، حولها “شيركوف” بيمناه من لمسة واحدة في المرمى، مدركًا هدف التعادل.
ما تبقى من الشوط الأول.. استحوذ زينيت لإدراك هدف التقدّم، واعتمد بنفيكا على الهجمات المرتدة السريعة عن طريق هدافه المتألق “أوسكار كاردوزو”.
وفي الشوط الثاني تحسن مردود اللعب بعض الشيء، عن الشوط الأول وأصبح اللعب مفتوحًا.
وأضاع “كاردوز” فرصة إضافة الهدف الثاني لفريقه، بعد أن سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، تصدى لها حارس زينيت “يوري زينجوف”.
وأجرى مدرب زينيت “سباليتي” تغييرًا مهمًا، حين أشرك “سيماك”، حيث أحرز الهدف الثاني الرائع بالكعب، بعد أن تلقى عرضية من الناحية اليمنى عن طريق “شيركوف”.
وشهدت الدقائق الأخيرة قمة الإثارة، حين أدرك “أوسكار كاردوز” هدف التعادل لبنفيكا في الدقيقة 87، بعد أن عاد حارس زينيت “يوري” لارتكاب خطأً فادحًا من جديد، بعد أن سطقت الكرة من يده وتابعها “كاردوزو” في المرمى.
ظن كل من تابع المباراة إنها ستنتهي بهذه النتيجة، لكن نجم المباراة “شيركون” كان له رأيًا آخرًا، بعد أن استغل خطأ مدافع بنفيكا، ومر من الحارس مدركًا الهدف الثالث في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، لينتهي اللقاء بهذه النتيجة لتبقى كل التوقعات مفتوحة في مباراة الإياب.
Copy link