محليات

يوسف الهديبان يطالب بطرد القلاف من المجلس لامتناعه عن السلام على سمو الأمير

أكد الناشط السياسي يوسف سليمان الهديبان ان الشعب الكويتي وبكل طوائفه وفئاته وشرائحه استنكروا التصرف غير المسؤول الذي قام به حسين القلاف حين امتنع عن التشرف بمصافحة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد مبيناً أن هذا التصرف “الدنيء” من القلاف يحمل رساله واضحه لأجندة بغيضة يسعى إلى بث سمومها في الكويت. 

 وأضاف إن القلاف نسي حب أهل الكويت لسمو الامير ولاسرة آل الصباح الكرام وارتباط هذه الأسرة مع أبناء الشعب مشيراً إلى أن تصرف القلاف ووجه بالاستهجان والرفض “لأننا مام رمز الكويت الأوحد”. 

 وتابع الهديبان: وقف الشعب الكويتي مذهولا من هذا التصرف الاحمق الذي ينم عن سفاهة صاحبه فالكويتيون بطبيعتهم يتسابقون لنيل شرف مصافحة سموه وهو ما تسابق له ممثلو الأمة في قاعة عبدالله السالم.  

وأكد  الهديبان أن العقل البشري يقف عاجزاً عن إيجاد سبب لتصرف القلاف “الأهوج” سوى حزنه على القرار الشجاع الذي اتخذ من قيادتنا الحكيمه والتي تضامنت فيه مع دول مجلس التعاون الخليجي في طرد السفير السوري احتجاجا على أعمال العنف الدائرة ضد الشعب الأعزل في سوريا لأن هذا الصغير على يقين ان نهايته ونهاية اسياده أزفت على ايدي الاحرار من ابناء سوريا والشرفاء من ابناء الوطن العربي. 

وطالب الهديبان أخيراً جميع ابناءالكويت ومن أدلى بصوته للقلاف بتنظيم حمله لطرده من المجلس لأنه لم يعد هناك مكان له ولا لأمثاله.


Copy link