محليات

مجلس الوزراء كلف اللجان الوزارية بترجمة توجيهات الأمير إلى واقع ملموس

-الوحدة الوطنية أقوى وأكبر من أن ينال منها دس مريض أو فكر عابث أو طرح شاذ  
 
-رعاية الشباب وتمكينهم من الاضطلاع بدورهم الحيوي في بناء الوطن 
كلف مجلس الوزراء  اللجان الوزارية كلا حسب اختصاصها العمل على ترجمة توجيهات سمو الامير في افتتاح دور انعقاد مجلس الامة  إلى واقع عملي ، وشدد المجلس على صينة الوحدة الوطنية كما ابدى اهتمامه بتوجيهات صاحب السمو برعاية الشباوعقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي  برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد بما يلي: استعرض المجلس في مستهل اجتماعه مضامين النطق السامي والخطاب الأميري الذي ألقاه صاحب السمو الأمير  في افتتاح دور الانعقاد العادي الأول للفصل التشريعي الرابع عشر لمجلس الأمة يوم الأربعاء الماضي وما اشتمل عليه من توجيهات ونصائح حكيمة جدد من خلالها الدعوة إلى التمسك بالثوابت الوطنية الراسخة للمجتمع الكويتي وتعزيز الممارسة الديمقراطية السلمية وصيانة الوحدة الوطنية واحترام القانون والإخلاص في العمل.
وما أكده سموه من الرفض القاطع لأي خروج على القانون أو محاولة أخذ الحقوق باليد مشددا على أن الكويت كانت وستبقى دولة قانون ومؤسسات كما وجه سموه حفظه الله ورعاه الحكومة إلى اتخاذ كل الاستعدادات والتدابير اللازمة للحفاظ على أمن الوطن وصيانة ثوابته وحماية استقراره.
كما شدد الخطاب الأميري على ضرورة أن يتصدر اهتمامات المجلس قضية الوحدة الوطنية وتعزيزها وترسيخ مقوماتها ومحاربة الفتنة والفرقة وتسخير وسائل الاعلام المختلفة للقيام برسالتها السامية من دون انحراف أو تأجيج ، وحث الجميع على تجاوز كل تبعات المرحلة السابقة وآثارها والتفرغ إلى العمل البناء للنهوض ببلدنا كل من موقعه لدفع مسيرة البناء والتنمية وتحقيق الآمال والطموحات للشعب الكويتي الكريم .
 وقد عبر مجلس الوزراء عن عميق اعتزازه وتقديره للتوجيهات السديدة لصاحب السمو الأمير والتي تعكس حرص سموه على متابعة قضايا الوطن وهموم المواطنين وهواجسهم والعمل من أجل تحقيق مصلحة الكويت وشعبها الوفي ورفعة شأنهما.
كما أشار سموه إلى أن الوحدة الوطنية أقوى وأكبر من أن ينال منها دس مريض أو فكر عابث أو طرح شاذ يخالف ما عرفه والتزم به أهل الكويت من وحدة الصف والكلمة والانتصار دائما للوطن . 
وناقش المجلس الأسس التي ينبغي الارتكاز عليها في إعداد برنامج عمل الحكومة والذي سيأتي في ضوء توجيهات صاحب السمو الأمير والتصورات التي أعلنها سمو رئيس مجلس الوزراء ومنسجما مع خطة التنمية المعتمدة ومشتملا على الأدوات والبرامج التنفيذية والزمنية لتنفيذ رؤى الحكومة المحققة لتطلعات أهل الكويت جميعا إلى غد مشرق أفضل، كما نوه إلى ضرورة العمل على ترجمة توجيهات صاحب السمو الأمير  بشأن رعاية الشباب وتهيئة الظروف والإمكانات اللازمة لتمكينهم من الاضطلاع بدورهم الحيوي في بناء الوطن.
Copy link